اقتصاد

بورصة وول ستريت تغلق على تراجع جماعي لمؤشراتها الثلاثة

الجمعة 2019.2.8 02:57 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 205قراءة
  • 0 تعليق
مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق في المنطقة الحمراء

مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق في المنطقة الحمراء

هبطت مؤشرات بورصة وول ستريت الثلاثة، الخميس، بفعل مخاوف من أن الولايات المتحدة والصين قد لا يكون بمقدورهما التوصل لاتفاق بشأن التجارة بحلول مهلة أول مارس/آذار، وهو ما أذكى القلق من تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي. 

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول منخفضا 220.77 نقطة، أو 0.87%، إلى 25169.53 نقطة، في حين تراجع المؤشر ستاندرد آند بورز 500 الأوسع نطاقا 25.56 نقطة، أو 0.94% ليغلق عند 2706.05 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا 86.93 نقطة، أو 1.18%، إلى 7288.35 نقطة.

وساد القلق بين المستثمرين بفعل تقرير لمحطة تلفزيون "سي بي سي"، قال إن اجتماعا بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الصيني شي جين بينغ "من غير المرجح بدرجة كبيرة" أن يعقد بحلول أول مارس/آذار، وهو موعد انتهاء مهلة حددها البلدان للوصول إلى اتفاق بشأن التجارة.

وقد رجح مسؤولون أمريكيون أيضا، الخميس، ألا يلتقي ترامب نظيره الصيني قبل أول مارس/آذار.

من جهة أخرى، قال بنك إنجلترا المركزي، الخميس، إن بريطانيا تواجه أضعف نمو اقتصادي في 10 أعوام في العام الجاري ملقيا باللوم على الضبابية التي تكتنف الخروج من الاتحاد الأوروبي وتباطؤ الاقتصاد العالمي.

وخفض البنك المركزي بشكل حاد توقعاته للنمو الاقتصادي في 2019 إلى 1.2% انخفاضا من تقديرات سابقة بلغت 1.7% صادرة في نوفمبر/تشرين الثاني 2018.

وفي اليوم ذاته، خفضت المفوضية الأوروبية، الخميس، بشكل حاد توقعاتها للنمو الاقتصادي في منطقة اليورو في العامين الجاري والمقبل بسبب تباطؤ متوقع في اقتصاد أكبر دول في التكتل بفعل التوترات التجارية العالمية وتنامي الدين العام.

وقالت المفوضية إن النمو في منطقة اليورو سيتباطأ إلى 1.3% هذا العام، انخفاضا من 1.9% في 2018 فيما من المتوقع أن يتعافى في 2020 ليبلغ 1.6%.

وقال ديفيد مادن المحلل لدى "سي إم سي ماركتس" إن المستثمرين متخوفون من أن المنطقة قد تكون متجهة نحو تراجع اقتصادي، مضيفا: "إذا غادرت المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق فإن الأوضاع الاقتصادية المتدهورة قد تزداد سوءا".

تعليقات