منوعات

أمريكية تحمم ابنتها بـ"كلور الملابس" لحمايتها من مرض نادر

الجمعة 2018.8.3 04:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 171قراءة
  • 0 تعليق
أمريكية تحمم ابنتها بمبيض الملابس لمنع إصابتها بالعدوى

أمريكية تحمم ابنتها بمبيض الملابس لمنع إصابتها بالعدوى

تعاني طفلة أمريكية، مرضاً نادراً من أمراض المناعة، الأمر الذي يجعل والدتها تضطر لإضافة مبيض الملابس "الكلور" إلى ماء استحمامها لمنع إصابتها بالعدوى والتخلص من البكتيريا.
"عندما أخبر الآخرين بالأمر، غالبا ما يشعرون بالرعب، لكن إضافة مبيض الملابس إلى ماء استحمام ابنتي، إميليا البالغة من العمر عدة أشهر، هو الشيء الوحيد الذي يمنع إصابتها بالعدوى والتخلص من البكتيريا" على حد قول الأم رافين فورد، بحسب موقع "فان بيدج" الإيطالي.
 تعاني الرضيعة منذ ولادتها مرضا نادرا من أمراض المناعة يسمى "السماك الصفائحي"، نظرا لحساسية بشرتها الشديدة، لذا لا يمكن تحميمها بالصابون العادي، فنصح الأطباء الأم بإضافة مبيض الملابس إلى ماء الاستحمام لتجنب إصابتها بالعدوى.
وقالت الأم البالغة من العمر 23 عاما: "على الرغم من غرابة الأمر،  فإن أطباء الأمراض الجلدية والتناسلية أكدوا أن هذه هي الطريقة الوحيدة لقتل البكتيريا، وإذا لم نفعل ذلك، فربما تصاب إميليا بالعدوى وسنواجه في هذه الحالة، عواقب وخيمة".
وأضافت: "لاحظنا أنا ووالدها فور ولادتها أنها ليست على ما يرام، وأنها لا تستطيع إغلاق فمها أو عينها وبشرتها سميكة للغاية، إذ قضت الأيام العشرة الأولى من حياتها في المستشفى تعاني النزيف".
 لكن الآن تحاول "رافين" الاعتناء بابنتها قدر المستطاع من خلال تحميمها مرتين في اليوم، والحفاظ على ترطيب بشرتها باستمرار بالكريمات المناسبة.

تعليقات