مجتمع و صحة

نساء الهند.. أسرع من الصوت

الثلاثاء 2018.1.23 04:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 359قراءة
  • 0 تعليق
أفاني تشاتورفيدي وزميلتاها يجهزن للتحليق أسرع من الصوت

أفاني تشاتورفيدي وزميلتاها يجهزن للتحليق أسرع من الصوت

في غضون الشهر، تصبح الطيارة الهندية أفاني تشاتورفيدي، أول امرأة تحلق على متن طائرة مقاتلة أسرع من الصوت، لينضم إليها لاحقا زميلتاها بوانا كانث وموهانا سينغ، كأول نساء في الهند يتدربن على ذلك النوع من الطائرات.

الطيارات الثلاثة يدخلن التاريخ

وقام الثلاثة بطلعات منفردة على طائرات "بيلاتوس – بيسي-7" والتي هي أسهل بكثير من المقاتلات الأسرع من الصوت.

وتستعد أفاني بالحصول على طائرة ميغ 21، والتي لديها تقريبا أعلى سرعة هبوط وإقلاع في العالم، وتسير بسرعة 340 كم/ساعة.

الطيارات خضعن لفترات تدريب شاقة

وقال مسؤول كبير بالقوات الجوية لم يذكر اسمه لصحيفة "تايمز أوف إنديا"، إن أفاني تتدرب على طائرات مقاتلة الأسرع من الصوت مع مدرب مقاتل، وقريبا سيكون لها مكان في قاعدة إمبالا الجوية، لافتا إلى أن موهانا، لا تزال مع المدربين للطائرات النفاثة في قاعدة كاليكوندا الجوية وقريبا سيكون لها مكان أيضا.

ويخضع الطيار المقاتل عادة لنحو 12 طلعة "فحص مزدوج"، ثم طلعات منفردة، وسيتبعه تدريب في القتال جو-جو وجو-أرض.

المقاتلات الثلاث

ويستغرق تكلفة تدريب طيار مقاتل واحد نحو 2.3 مليون دولار.

في المقابل، ذكر قادة عسكريون هنود للصحيفة ذاتها أن البلاد ليست مستعدة الآن للتعامل مع احتمالية اتخاذ النساء أسرى حرب وراء خطوط العدو.

تعليقات