مجتمع

وزيرة تنمية المجتمع الإماراتية: التعليم والصحة والسعادة أولوية قصوى

الإثنين 2018.2.12 07:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 186قراءة
  • 0 تعليق
حصة بنت عيسى بو حميد، وزيرة تنمية المجتمع الإماراتية

حصة بنت عيسى بو حميد، وزيرة تنمية المجتمع الإماراتية

أكدت حصة بنت عيسى بوحميد، وزيرة تنمية المجتمع الإماراتية، أن الأولوية القصوى للإمارات هي تأمين التعليم المستمر، والصحة الجيدة وجودة الحياة والسعادة لجميع المواطنين، مشددة على ضرورة إشراك ودمج فئة كبار السن في تنمية المجتمع بالنزول إلى الميدان وحل مشاكلهم.

جاء ذلك في جلسة بعنوان "مشاركة المواطنين في تصميم الخدمات الحكومية"، ضمن فعاليات اليوم الثاني من القمة العالمية للحكومات، المقامة في دبي حتى 13 فبراير الجاري.

وأضافت بوحميد: "التعلم المستمر والصحة ونمط الحياة والتواصل المجتمعي من أبرز محاور عملنا، لذلك عقدنا مبادرة (لقاء عبر الأجيال) مع كبار السن لتعزيز العلاقة مع المجتمع فهذه الفئة المباركة من المجتمع لديها طاقة كبيرة ونحن فخورون بقصص نجاحهم ويجب أن نضمن لكل فئات المجتمع الاستمرارية في الحياة وسنبدأ في التحول جميعا من الشفقة على فئة كبار السن إلى المزيد من الاحترام ورعايتهم كما يجب طرح الأفكار المشتركة معهم".

وتستضيف أعمال الدورة الحالية من القمة العالمية للحكومات، التي تُعقد تحت شعار "استشراف حكومات المستقبل"، 130 متحدثا عالميا في 120 جلسة رئيسية حوارية وتفاعلية، إلى جانب مشاركة أكثر من 4000 شخصية من 140 دولة، من بينهم رؤساء حكومات ووزراء ومسؤولون وصناع قرار وعلماء وخبراء سياسة واقتصاد وباحثون وأكاديميون ومبتكرون.

وتضم القمة أجندة حافلة تغطي مختلف القضايا الحيوية والتنموية التي تتعلق بآليات عمل حكومات المستقبل، كما تسعى إلى استعراض أبرز التحديات التي تواجهها منظومات العمل الحكومي في الدول وسبل تضافر الجهود لمواجهتها، وإمكانية تطوير شراكات بين منظمات دولية وحكومية للتصدي للاحتياجات الملحة الراهنة والمستقبلية إلى جانب تطوير آليات تعاون فاعلة ومثمرة بين القطاعين الحكومي والخاص؛ لتبادل التجارب والخبرات واستثمار أفضل الإمكانات والموارد التقنية والبشرية في سبيل خدمة الإنسانية وتوفير مستقبل أفضل للأجيال القادمة.

تعليقات