سياسة

المبعوث الأممي لليمن يرحب بالنداءات الأخيرة لوقف القتال

الجمعة 2018.11.23 06:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 412قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية لزيارة مارتن جريفيث إلى صنعاء - رويترز

صورة أرشيفية لزيارة مارتن جريفيث إلى صنعاء - رويترز

رحب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن جريفيث، الجمعة، بالنداءات الأخيرة التي تدعو إلى وقف القتال، معبرا في الوقت نفسه عن أمله في أن يتم جمع مختلف الأطراف اليمنية معاً في السويد في وقت قريب جداً لاستئناف المشاورات السياسية.

وقال جريفيث، في بيان صحفي حصلت "العين الإخبارية" على نسخة منه، إنه وصل إلى مدينة الحديدة قادماً من صنعاء، مشيرا إلى أن أنظار العالم تتجه صوب الحديدة.

وأضاف أرحب بالنداءات الأخيرة التي تدعو إلى وقف القتال، وهذه خطوة أساسية إذا أردنا حماية أرواح المدنيين وبناء الثقة بين مختلف أطراف الأزمة في اليمن.

وأوضح جريفيث أنه التقى في صنعاء مع قيادات جماعة الحوثي وتطرق ضمن مباحثاته إلى كيفية إسهام الأمم المتحدة في الحفاظ على السلام في الحديدة، مؤكدا أنه تم الاتفاق على الانخراط بشكل عاجل في مفاوضات تفصيلية مع جميع الأطراف للقيام بدور رئيسي في الحديدة.

وكان مصدر محلي في محافظة الحديدة قال لـ"العين الإخبارية" إن المبعوث الأممي وصل مدينة الحديدة برفقة ليز غراندي المنسق الإنساني للأمم المتحدة، ومدير برنامج الغذاء العالمي إستيفن أندرسون.

وأضاف المصدر أن المبعوث الأممي سيعقد لقاء مع قيادات المليشيا في مقر منظمة برنامج الغذاء العالمي بالحديدة، كما ينوي زيارة مستشفى الثورة التي حولتها المليشيا لثكنة عسكرية.

تعليقات