صحة

شاب إماراتي يركض 327 كيلومترا دعما لمرضى السرطان

السبت 2018.2.3 12:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1120قراءة
  • 0 تعليق
مؤتمر صحفي لجمعية رعاية مرضى السرطان (رحمة) - أرشيفية

مؤتمر صحفي لجمعية رعاية مرضى السرطان (رحمة) - أرشيفية

بدأ الشاب الإماراتي الدكتور خالد جمال السويدي، في الساعة السادسة من صباح اليوم السبت٬"ألتراماراثون رحمة" الخيري٬ دعما لـ"جمعية رعاية مرضى السرطان" (رحمة)، حيث سيقوم بالركض لمسافة تبلغ 327 كيلومترا، من ميناء الفجيرة إلى أبوظبي، في تحدٍّ يعد الأول من نوعه؛ ليصبح بذلك أول إماراتي يكمل هذه المسافة.

وبهذه المناسبة، عبّر الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، ورئيس مجلس إدارة جمعية رعاية مرضى السرطان (رحمة)، عن سعادته بهذا الحدث المهم الذي يأتي احتفاءً بـ"عام زايد"، ويصادف هذا العام.

وأضاف أنه يشعر بالفخر لقيام ابنه الدكتور خالد، بهذه المبادرة الفريدة من نوعها.

وتستهدف مبادرة ماراثون رحمة للجري (ألتراماراثون) قطع مسافة 300 كيلومتر من الفجيرة إلى أبوظبي بهدف تشجيع التبرع لمصلحة جمعية مرضى السرطان (رحمة) وتحفيز الأشخاص على اتباع أساليب صحية سليمة.

ودعا المتحدثون أثناء مؤتمر صحافي في مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية ـ أبوظبي٬ الأربعاء٬ الأفراد والشركات إلى تقديم الدعم والرعاية اللازمين للتحدي الذي تنظمه جمعية مرضى السرطان (رحمة) وينفذه الدكتور خالد السويدي.

تعليقات