رياضة

احتجاج جماهيري لسرقة حافلة شبيبة القيروان داخل الميناء

الأحد 2016.4.10 01:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 473قراءة
  • 0 تعليق

قررت جماهير نادي شبيبة القيروان التونسي تنظيم وقفة احتجاجية اليوم الأحد 10 أبريل، على خلفية عملية السرقة التي تعرضت لها بعض تجهيزات الحافلة الجديدة للنادي.

وتتواجد الحافلة الجديدة منذ أكثر من أسبوعين بالميناء التجاري بحلق الوادي في انتظار استكمال بعض الإجراءات القانونية.

وتفاجأ مسئولو فريق الأغالبة عند تحولهم إلى الميناء المذكور يوم أمس السبت بسرقة جملة من التجهيزات الإلكترونية على غرار التلفزيون، المكيف، الميكروفون، مما جعلهم يطالبون السلطات الأمنية بفتح تحقيق في الغرض.

ورغم إمكانياته المادية المتواضعة، نجح شبيبة القيروان في اقتناء حافلة خاصة بالنادي بفضل مساهمة أحد الأحباء الميسورين في ألمانيا الذي قام بشرائها من أمواله الخاصة.

وتعرف النوادي التونسية من أصحاب الميزانيات الضعيفة تنافسا فيما بينها من أجل اقتناء حافلات خاصة بالنادي، على غرار ما قام به فريقا مدينة قابس، الملعب القابسي ومستقبل قابس.

وتجدر الإشارة إلى أن معظم الفرق التونسية باستثناء فريقي الترجي الرياضي التونسي والنادي الصفاقسي تعيش على وقع أزمات مالية خانقة، مما جعلها عاجزة عن توفير مستحقات لاعبيها

هذا الأمر دفع بالعديد من الأحباء الميسورين في أوروبا إلى مساعدة نواديهم عبر جملة من المبادرات على غرار اقتناء الحافلات الخاصة.

تعليقات