رياضة

الجيش يوقف زحف الرجاء ويسحقه برباعية في الدوري المغربي

الثلاثاء 2016.4.12 12:44 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 504قراءة
  • 0 تعليق

أوقف الجيش الملكي زحف مضيفه الرجاء البيضاوي نحو المقدمة؛ بعدما جدد الفوز عليه بانتصار ساحق 4-1 في دوري المحترفين المغربي لكرة القدم اليوم الإثنين.

وأقيمت المباراة بملعب مراكش الكبير دون جمهور؛ بسبب إغلاق ملعب محمد الخامس وسط الدار البيضاء لخضوعه لإصلاحات شاملة بعد أحداث شغب أودت بحياة شخصين واصابة العشرات إثر اشتباكات بين فصائل من أنصار الرجاء بعد نهاية مباراته أمام شباب الريف الحسيمي.

وبحث الرجاء البيضاوي المنتشي بسلسلة من ستة انتصارات متتالية عن تسجيل هدف مبكر بعد بداية متكافئة وتمكن عبد الإله الحافظي من هز الشباك في الدقيقة السابعة لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل.

واستغل الجيش الملكي الذي كان منظمًا بشكل أفضل خطأ في التمرير من الظهير الأيسر عبد الجليل جبيرا في الدقيقة 20 لتصل الكرة للمهاجم زهير أوشن الذي كان متحررا من الرقابة ليسددها في الزاوية البعيدة مفتتحًا التسجيل.

وأضاف أوشن القادم من شباب أطلس خنيفرة من الدرجة الثانية الهدف الثاني بعد اكتمال نصف ساعة من اللعب بعد ركنية نفذها سعيد فتاح وتابعها المهدي النغمي ليبعدها الحارس أنس الزنيتي لتجد أوشن الذي أودعها الشباك.

وتحسن أداء الرجاء البيضاوي بعد استئناف اللعب في الشوط الثاني وتمكن بعد تراجع كبير للاعبي الجيش من تقليص النتيجة بعدما حصل المهاجم النيجيري مايكل باباتوندي على ركلة جزاء انبرى لها بنجاح عصام الراقي لاعب الجيش الملكي السابق.

واستفاق الجيش الملكي بعد قبوله للهدف وعاد لنفس طريقة لعبه في الشوط الأول إلى أن تمكن البديل بوشعيب السفياني من إضافة الهدف الثالث بضربة رأس قبل عشرين دقيقة من النهاية وهو هدف احتج عليه الرجاء بداعي وجود تسلل.

وعاد لاعبو الرجاء لارتكاب خطأ في التمرير بعد ضغط كبير من الزوار لتصل الكرة في الدقيقة 79 للمهاجم يوسف أنور الذي تقدم واسكن الكرة في الشباك.

وضغط الرجاء بأكبر عدد من المهاجمين في اخر عشر دقائق حيث كان قريبا من التسجيل في الدقيقة 85 لكن المدافع محمد الشيخي أبعد الكرة من على خط المرمى قبل أن يقوم الحارس ياسين الحواصلي بنفس الابعاد في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

واستبسل حارس مرمى الجيش الملكي في الدفاع عن مرماه في الدقيقة الرابعة والأخيرة من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع بعد تسديدتين من باباتوندي.

وارتقى الجيش الملكي بعد هذا الفوز وهو الثامن له هذا الموسم والثاني على التوالي تحت اشراف المدرب الجديد عبد المالك العزيز الذي خلف البرتغالي جوزيه روماو المقال إلى المركز التاسع رافعا رصيده إلى 31 نقطة.

في المقابل ظل الرجاء البيضاوي الذي خسر للمرة السادسة هذا الموسم والثانية أمام نفس الفريق في المركز الثالث برصيد 37 نقطة متأخرا بأربع نقاط عن الوداد البيضاوي حامل اللقب والمتصدر الذي سيحل ضيفا ثقيلا على اتحاد طنجة يوم الأربعاء.

واعترف رشيد الطاوسي مدرب الرجاء بان فريقه لم يكن في مستواه قائلا "بغض النظر عن مجريات المباراة واقامتها في غياب الجمهور ينبغي أن نعترف بأننا لم نكن في المستوى بل يمكن القول أننا كنا شاردين كما هو الشأن في الكرة الثابتة التي جاء منها الهدف الثاني بينما جاء الهدف الأول من هدية."

وأضاف "في كرة القدم يكون دائما هناك يوم دون المستوى وعلينا نسيان المباراة عبر تصحيح الأخطاء التي وقعنا فيها وأن نحافظ على قوة الفريق عبر ضخ دماء جديدة والبحث عن التعويض في المباراة القادمة رغم أن الحكم حرمنا من هدف واحتسب الهدف الثالث للجيش من تسلل."

وتابع "الجيش الملكي لعب بقتالية وبوسط ميدان دفاعي وربح أغلب الثنائيات وكان يمد لاعبي خط الهجوم وخاصة الثنائي الخطير النغمي وأنور بكرات جيدة بينما رد فعلنا لم يكن كافيا".

تعليقات