رياضة

سخرية إماراتية سعودية من مجموعة الموت بالتصفيات المونديالية

الثلاثاء 2016.4.12 06:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 261قراءة
  • 0 تعليق

"شر البلية ما يضحك".. هكذا تعامل محبو ونجوم الكرة الإماراتية والسعودية مع وقوع المنتخبين في مجموعة نارية بالتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018، إلى جانب اليابان وأستراليا والعراق وتايلاند؛ حيث غلبت التعليقات الساخرة على مصير "الأخضر" و"الأبيض" وحظوظهما في التأهل لمونديال روسيا ضمن "مجموعة الموت".

فهد الهريفي، نجم نادي النصر والمنتخب السعودي السابق، كتب عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "لا يوجد شيء صعب، نتعادل مع أستراليا واليابان، ونفوز على الإمارات والعراق وتايلاند، ونتأهل لكأس العالم.. أين المشكلة؟".

أما الإعلامي خالد الشعلان فكتب: "ههههههه عنوان المجموعة.. حـظ أقـشـر وأوفــر". 

بينما قال المعلق الإماراتي فارس عوض: "نعم المجموعة صعبة وقوية وحديدية، ذلك لأننا نتواجد فيها.. كل التوفيق للأبيض الحبيب".

ولم يفوت فارس عوض فرصة للسخرية من قوة القرعة بنشر صورة لمقطع كوميدي للفنان المصري المخضرم عادل إمام بأحد أفلامه السينمائية الأخيرة.

أما خالد الشنيف نجم المنتخب السعودي السابق فاكتفى بنشر صورة كارتونية للتعبير عن صدمته.

وفي سياق أكثر جدية، تحدث رحيم حميد، مساعد مدرب منتخب العراق، عبر قناة "بي إن سبورتس"، قائلا: "مجموعتنا أكثر صعوبة، لوجود منتخبي أستراليا واليابان اللذين تأهلا لكأس العالم أكثر من مرة، إضافة إلى أن المنتخبات العربية الثلاثة قريبة في المستوى ومتشابهة في طرق اللعب"، مضيفًا أن حسم المدير الفني الجديد لأسود الرافدين سيتم حسمه خلال أيام، وأن راضي شنيشل هو أقوى المرشحين لتولي المسئولية.

أما الإعلامي عبدالله العبيدي فقال خلال استضافته بقناة "الرياضية السعودية": "هناك ميزة في المجموعة، أن المنتخب السعودي سيخوض أول 4 مباريات بالتصفيات على أرضه، وهي فرصة ثمينة للغاية لتجميع أكبر قدر من النقاط؛ حيث نلاقي تايلاند وأستراليا والإمارات بالمملكة، وبينها مواجهة العراق على أرض محايدة، إلا أن العقبة هي موعد التصفيات التي تبدأ أول سبتمبر، مع بداية استعداد الأندية للموسم الجديد وبعد إجازة الصيف وشهر رمضان، لذا لا بد من الاستعداد بجدية، لأن هذه المواعيد لا تخدمنا كثيرًا".

وصرح زكي الصالح، مدير المنتخب السعودي عقب القرعة: "فريقنا من أقوى المنتخبات الآسيوية، وهدفنا التأهل للمونديال، وأرى أن حظوظنا قوية، وأتمنى أن نكون في صدارة الترتيب والتوفيق لباقي المنتخبات العربية".

من جانبه، قال تركي العجمة مقدم البرامج بقناة "روتانا خليجية": "المطلوب الآن هو العمل فقط وبذل الجهد اللازم لتحقيق الهدف وبعدها لا مجال للوم أحد، طالما اجتهد الجميع، والجمهور هو الوقود الحقيقي".

وأتم العجمة: "إن كانت المجموعة صعبة والنتيجة الحتمية هي الخروج وعدم التأهل، فليكن ذلك ونحن مرفوعو الرأس، بعد أن نقاتل لآخر لحظة.. الحلم والمنافسة حق مشروع". 

تعليقات