اقتصاد

مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني يطلق تطبيقًا إلكترونيًّا

الأربعاء 2016.4.13 01:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 158قراءة
  • 0 تعليق
مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني

مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني

أطلق اليوم الأربعاء مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني تطبيقًا إلكترونيًّا على شبكة الإنترنت يتيح للمخططين العمرانيين والمهندسين تصميم شوارع حضرية أكثر أمانًا لسائقي المركبات والمشاة على حد سواء. وتم الكشف عن البرنامج الالكتروني لتصميم الشوارع الحضرية والخدمات في اليوم الثاني من معرض سيتي سكيب أبوظبي الذي يقام حاليا في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

ويقدم هذا البرنامج مقاطع عرضية ورأسية لمواقع متعددة في الشوارع مثل مواقف السيارات ومواقف حافلات النقل العام والمناطق التجميلية وشرائح الخدمات بما يتوافق مع أدلة ومعايير مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني.

ويأتي الكشف عن هذا البرنامج الإلكتروني بعد خضوعه لعملية تطوير استمرت قرابة التسعة أشهر تشاور المجلس خلالها مع مجموعة كبيرة من ممثلي الجهات المعنية من القطاعين الحكومي والخاص، مما أدى إلى إنتاج هذا البرنامج الإلكتروني العصري والمتطور الذي يمكن استخدامه في العديد من مجالات التصميم، كما يمكن تكييفه وفقًا للبيئات العمرانية المختلفة في شتى أنحاء العالم مع إتاحة خيارات لغوية مختلفة.

وقال السيد عبد الله الساهي المدير التنفيذي لقطاع التخطيط والبنية التحتية في مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني: "إن الدورة العاشرة لمعرض سيتي سكيب أبوظبي يعتبر فرصة لإطلاق مثل هذا البرنامج الهام الذي سيكون له تأثير كبير على تصميم الشوارع الحضرية في مدينة أبوظبي".

وأضاف "يوفر البرنامج واجهة حقيقية تعمل على تحقيق التكامل بين العناصر فوق الأرض وتحتها وعن طريق استخدام البرنامج يمكن للمخطط العمراني والمهندس أن يقوم بسرعة كبيرة بإضافة وتعديل كافة العناصر المختلفة للمقاطع العرضية والمناظر على الخارطة مثل عناصر الشوارع فوق الأرض وشرائح الخدمات تحت الأرض وعناصر الأماكن العامة".

وتجدر الإشارة إلى أن هذا البرنامج فاز بـ"جائزة النقل الذكي" عن فئة أفضل التقنيات والمعايير المطورة خلال حفل توزيع جوائز النقل الذكي وذلك للمزايا العديدة التي يتمتع بها.

من جهتها أشارت المهندسة مريم الظاهري -متخصص تخطيط عمراني أول بالمجلس- إلى "احتواء البرنامج على أربعة من أهم المستندات التخطيطية في المجلس، وهي دليل تصميم الشوارع الحضرية، ودليل تصميم شرائح الخدمات، ودليل تصميم الأماكن العامة ومعايير نظام التقييم بدرجات اللؤلؤ من استدامة، والتي تدعم إنشاء مجتمعات عمرانية متكاملة ومستدامة، مؤكدة أنه في حالة قيام أي مخطط عمراني للشوارع بإجراء تغيير يتعارض مع متطلبات هذه الأدلة فإن البرنامج يطلق إنذارًا تلقائيًّا لتنبيه المخطط للخطأ الذي وقع فيه".

ونوّهت "بأهم التحديثات التي أجراها المجلس على البرنامج والتي تتمثل بتقديمه بثلاث لغات مختلفة هي العربية والإنجليزية والفرنسية، إضافة إلى إمكانية التغيير بين وحدات القياس، كما يمكن للمخططين حول العالم تغيير جمهور مستخدمي الطرق الافتراضي لملائمة المنطقة أو البيئة التي يتم تصميم الشوارع لها، حيث يمكن للمستخدم تغيير زي الجمهور لملائمة الموقع في أي بلد حول العالم، كذلك يمكن حفظ التصاميم التي تتم عبر البرنامج من خلال العديد من أنماط الملفات، مما يمنح الكثير من السهولة والمرونة لمستخدمي البرنامج".

ويمكن للمستخدمين الآن إضافة وحذف الكثير من التغييرات في خيارات تنسيق المناطق التجميلية المختلفة مثل الأشجار والسياج مع معرفة التغيير في نسبة استهلاك الماء ومستويات التظليل عند إجراء أي تغيير في البرنامج.

جدير بالذكر أن المجلس سوف يقوم بإجراء دورات تدريبية مكثفة لتعريف العاملين في الجهات الحكومية بمزايا هذا البرنامج والطرق المثلى لاستخدامه.

تعليقات