رياضة

خبير لوائح: لا يحق لروما إجبار صلاح على دعم قضية "ريجيني"

الخميس 2016.4.14 05:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 292قراءة
  • 0 تعليق
محمد صلاح وجوليو ريجيني

محمد صلاح وجوليو ريجيني

كشف الدكتور محمد فضل الله خبير اللوائح والتشريعات الدولية، والمحاضر الدولي، عن الموقف القانوني لمطالبة البرلمان الإيطالي، لرابطة اللاعبين المحترفين بايطاليا أن يتم عمل تقليد من شأنه تقديم شكل من أشكال المساندة لقضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في مصر، ومطالبة جهات التحقيق بالكشف عن القاتل.

قضية ريجيني اتخذت أبعادا كثيرة في ظل تأخر الجانب المصري في الإعلان عن هوية القاتل، بينما يزداد الموقف غموضا، وسط ردود أفعال إيطالية غاضبة.

وأكد فضل الله أنه في حالة رفع الجماهير لافتة التضامن مع قضية ريجيني فإنه يعتبر ذلك خلطا ما بين الرياضة والسياسية بما يتنافى مع لوائح الاتحاد الدولي، ومن ثم سيكون الاتحاد الإيطالي مطالباً بمعاقبة جماهير النادي بأي عقوبة كانت.

وأضاف أنه لو لم يستجب الاتحاد الإيطالي بماعقبة الجماهير فإن الفيفا نفسه قد يتدخل لمعاقبة الاتحاد الإيطالي، كونا لا يتساهل مع مثل تلك القضايا.

وأضاف فضل الله لبوابة العين الإخبارية إنه في حالة ارتداء اللاعبين قمصان تحمل عبارات التضامن فإن النادي نفسه سوف يعاقب لكونها قضية لا تمت للرياضة بصلة.

وكشف أيضا عن أن مجرد ارتداء شارت سوداء دون سبب رياضي مثل وفاة لاعب سابق أو مدرب أو عنصر من عناصر اللعبة، فإنه يعتبر مخالفة للوائح الفيفا وإقحاما للسياسية في أمور الرياضة.

وكانت تقارير إيطالية قد أفادت بأن الأندية الإيطالي ستنفذ ذلك الأمر في الجولة المقبلة من السيري آ ، كنوع من التضامن مع الطالب المقتول والمطالبة بالكشف عن القاتل.

بينما تحدث تقارير أخرى عن أن صلاح سيكون في موقف حرج كونه مصرياً.

تعليقات