رياضة

الأندية الإنجليزية تتجسس على لاعبيها المحتملين

الأحد 2016.4.17 01:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 173قراءة
  • 0 تعليق

لجأ عدد من الأندية الإنجليزية للتجسس على اللاعبين الذين تسعى للتعاقد معهم، ومراقبة رسائلهم ومنشوراتهم على مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعي المختلفة، للتأكد من أنهم لن يتسببوا في مشاكل أو يتورطوا في معارك قضائية في وقت لاحق.

وأكد بين هاميلتون، مدير شركة "كرول" للحماية الإلكترونية، أن العديد من الفرق في الدوري الممتاز ودوري الدرجة الأولى الإنجليزية استعانت بشركته من أجل مراقبة عدد من اللاعبين التي تسعى للتعاقد معهم، والتأكد من أن حساباتهم لا تحتوي على منشورات غير مناسبة.

وتبحث الشركة في حسابات اللاعبين عن أي منشورات من شأنها أن تؤثر على سمعة النادي فيما بعد، كالإساءة لمجموعة عرقية أو مذهبية معينة، وتحديدًا ضد المسلمين والعرب واليهود، خاصة أن عددا من الأندية يمتلكها أشخاص مسلمون ويهود.

وكذلك ترغب الأندية في تفحص الرسائل الشخصية للاعبين، والتأكد من أنهم غير متورطين في علاقات مشبوهة، وذلك بعد إدانة آدم جونسون لاعب سندرلاند السابق في قضية تحرش بفتاة قاصر، وكان من ضمن الأدلة رسائل مخلة بين الطرفين عبر "فيس بوك".

يُذكر أن هذا الموسم شهد قيام برشلونة الإسباني بفسخ عقد لاعب شاب يدعى سيرخي جوارديولا بعد ساعتين فقط، بسبب تغريدة كتبها على حسابه بموقع "تويتر" منذ عدة سنوات أساء فيها للنادي الكتالوني.

 

 

تعليقات