منوعات

مروة عبدالمنعم تصف "اللي اختشوا ماتوا" بـ"أفلام زمان"

الفيلم تقرر عرضه في موسم الربيع "للكبار فقط"

الأحد 2016.4.17 05:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 845قراءة
  • 0 تعليق

اعتبرت الممثلة المصرية مروة عبدالمنعم أن فيلم "اللي اختشوا ماتوا"، الذي وافقت الرقابة الفنية على عرضه "للكبار فقط"، هو أحد "أفلام زمان" لأنه يناقش قضية هامة.

وأكدت مروة أن الفيلم المصري بطولة الفنانات غادة عبدالرازق وعبير صبري وسلوى خطاب، أعادها للسينما مجددا بعد غياب 3 سنوات كان سببه عدم عثورها خلال الفترة الماضية على العمل الذي يجذبها لتقديمه.

وقالت مروة إن "اللي اختشوا ماتوا" قد يكون أحد أكثر تجاربها السينمائية "نضوجا"، مشيرة إلى أن سيناريو الفيلم حاز على إعجابها بمجرد قراءته لأنه يناقش قضية هامة.

وأوضحت مروة أن السينما المصرية خلال الفترة الماضية ابتعدت عن مناقشة القضايا الجادة، وهو ما دفعها للشعور بأن "اللي اختشوا ماتوا زي أفلام زمان"، فضلا عن حماستها الزائدة للتمثيل بالفيلم لأنه يعتمد على البطولة النسائية فقط. 

وأضافت مروة أنها تجسد خلال أحداث الفيلم شخصية فتاة ريفية يتيمة تتميز بالطيبة الشديدة، وتعيش في فندق صغير "بنسيون" مع باقي بطلات الفيلم، موضحة أن تواجد 7 ممثلات في أدوار البطولة تجربة رائعة، خاصة أن المشاكل النسائية تجذب الجمهور المصري والعربي.

وتوقعت مروة أن يحقق الفيلم نجاحا تجاريا كبيرا، خاصة أن الشخصيات مرسومة بشكل جيد، والفنانات المشاركات في العمل في أفضل حالتهن، فضلا عن أهمية القضايا النسائية التي تطرحها الفيلم.

تعليقات