سياسة

"الاتحادية العليا" تستمع لشهود الإثبات في قضية حزب الله الإرهابي

الإثنين 2016.4.18 08:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 192قراءة
  • 0 تعليق

استمعت دائرة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا، اليوم الإثنين، إلى أقوال شهود الإثبات بقضية 7 متهمين من جنسيات عربية في تسليم معلومات خاصة بدائرة حكومية محظور نشرها لحزب الله اللبناني الإرهابي ولمصلحة دولة أجنبية وتصوير دوائر حكومية خلافًا للحظر ومعلومات اقتصادية تتعلق بإنتاج إحدى إمارات الدولة من النفط وخرائط تبين مواقع حقول البترول والغاز وتهمة إنشاء وإدارة مجموعة ذات صفة دولية تابعة للحزب دون ترخيص من الحكومة.

وحددت المحكمة جلسة 23 مايو المقبل لسماع مرافعة النيابة العامة ودفاع المتهمين.

وفي قضية أخرى، وجهت النيابة العامة، خلال جلسة اليوم، إلى 6 متهمين من الجنسيات العربية والأوروبية والأمريكية تهمة التعاون مع تنظيم إرهابي "جبهة النصرة" ومد التنظيم بالأدوات والأجهزة اللازمة وانشاء وإدارة موقع إلكتروني "التويتر" يحبذ ويروج لأفكار التنظيم الإرهابي.

وطالبت بمعاقبة المتهمين عن التهم المسندة.

وقد أنكر المتهمون الماثلون أمام المحكمة جميع التهم المسندة إليهم.. وقررت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة 16 مايو المقبل بطلب من دفاع المتهمين؛ وذلك للاطلاع والاستعداد لتقديم مرافعات الدفاع.

كما نظرت المحكمة عددًا من القضايا المتعلقة بأمن الدولة، بحضور بعض ذوي المتهمين وممثلي وسائل الإعلام في الدولة.

تعليقات