رياضة

مفاجأة.. فنيس ماكمان أكبر متبرع لمؤسسة دونالد ترامب

الإثنين 2016.4.18 09:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 958قراءة
  • 0 تعليق

قامت صحيفة "واشنطن بوست"، خلال عطلة الأسبوع، بعملية تمشيط المبالغ التي تم التبرع بها لمؤسسة المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب، في الفترة من عام 2009 إلى عام 2014، واكتشفت أن ترامب نفسه لم يسهم بالتبرع لمؤسسته بأية مبالغ مالية في الخمس سنوات.

وكان دونالد ترامب قد ادعى أنه تبرع بمبلغ 102 مليون دولار في هذه الفترة، وتبين أن هذه التبرعات لم تكن نقدية ولكن معظمها كان تبرعات عينية متمثلة في جولات مجانية للعب الجولف وكوبونات في الفنادق التي يمتلكها وفي ملاعب الجولف.

وتبين أن أكبر متبرع لمؤسسة دونالد ترامب في هذه الفترة، كان فنيس ماكمان وزوجته ليندا مالكا مؤسسة المصارعة الحرة العالمية الترفيهية.

ويذكر أن فينس وليندا ماكمان لديهما صداقة وشراكة طويلة وقوية مع دونالد ترامب، وهو ما جعلهما أكبر متبرعين لمؤسسة دونالد ترامب في هذه الفترة بمبلغ 5 ملايين دولار، وكان دونالد ترامب قد ظهر في عرض "راسلمانيا" عام 2007 في نزال يدعى "معركة المليارديرات" بين المصارع بوبي لاشلي الذي يمثل ترامب، والمصارع أوماجا الذي يمثل ماكمان، بحضور ستون كولد ستيف أوستن كحكم خاص، وكان شرط النزال هو «الشعر مقابل الشعر» ويعني أن أيًا من ترامب أو ماكمان سوف يقوم بقص شعر رأسه بالكامل إذا خسر المصارع الذي يمثله، وفاز لاشلي بالنزال فكسب ترامب ثم قاما -لاشلى وترامب- بقص شعر ماكمان بالكامل، بالإضافة إلى دفع مبلغ 5 ملايين دولار إضافية إلى ترامب نتيجة فوزه بالنزال.

تعليقات