اقتصاد

أوباما يدافع عن اتفاق التبادل الحر بين أمريكا وأوروبا

السبت 2016.4.23 11:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 610قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي باراك أوباما

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

دافع الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن مشروع اتفاق التبادل الحر بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، معتبرا أنه "سيعزز التجارة" ويحدث فرص العمل على ضفتي الأطلسي.

وقال أوباما، في مقابلة مع صحيفة بيلد الالمانية، إن هذه المعاهدة "تشكل أحد أفضل السبل لزيادة النمو وإيجاد العمل".

ويزور أوباما، الأحد، المعرض الصناعي في هانوفر بشمال ألمانيا.

ويشارك الرئيس الأمريكي، الاثنين، في "اجتماع غير رسمي" لبحث "كبريات القضايا الدولية" مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ورئيس الحكومة الإيطالي ماتيو رينزي ورئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون.

وشدد أوباما على أن الاتفاق "سيعزز التجارة ويحدث فرص العمل في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي"، في الوقت الذي يتوقع فيه وصول عشرات آلاف المحتجين على الاتفاق إلى هانوفر عشية زيارته.

وأكد أوباما أن للولايات المتحدة "مصلحة وطنية ثابتة في أن تكون أوروبا قوية وموحدة وديمقراطية"، مضيفا "لقد تعلمنا من واقع الألم أن التهديدات التي تطال أوروبا تتحول لاحقا إلى تهديدات للولايات المتحدة".

وكانت ميركل صرحت منتصف مارس/آذار أمام أوساط الأعمال في برلين أنها ترغب في التقدم بأسرع ما يمكن بهدف "تحديد الخطوط الكبرى للاتفاق" قبل نهاية ولاية أوباما.

تعليقات