سياسة

المسيحيون يحتفلون بـ"أحد السعف" في كنيسة القيامة بالقدس

الأحد 2016.4.24 03:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 4900قراءة
  • 0 تعليق
كنيسة القيامة

كنيسة القيامة

حضر مئات من المسيحيين الأرثوذكس قداس أحد السعف في كنيسة القيامة بالقدس، الأحد، في مستهل الاحتفالات بأسبوع الآلام، الذي يسبق عيد القيامة.

وتدفق الزوار من كل أنحاء العالم وساروا خلف الكهنة الذين دخلوا الكنيسة وهم يلوحون بسعف النخيل وفروعه.ويعتقد المسيحيون أن كنيسة القيامة هي موقع صلب فيه السيد المسيح ودفن وقام، بحسب المعتقدات المسيحية.

والاحتفالات بأحد السعف تمثل بداية للاحتفال بالأسبوع الذي ينتهي بأحد القيامة وهو أهم مناسبة كنسية.

وأحد السعف هو اليوم الذي دخل فيه السيد المسيح القدس قبل اعتقاله وصلبه عندما نثر أتباعه سعف النخيل في طريقه بحسب المعتقدات المسيحية.

تعليقات