سياسة

تظاهر المئات في شوارع هايتي لتأجيل الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية

الإثنين 2016.4.25 02:34 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 102قراءة
  • 0 تعليق
مئات المتظاهرين المعارضين نزلوا إلى الشوارع في هايتي ضد تأجيل الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية

مئات المتظاهرين المعارضين نزلوا إلى الشوارع في هايتي ضد تأجيل الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية

تظاهر المئات من أنصار حزب "تيت كالي" الهايتي حزب الرئيس السابق ميشال مارتيلي في بور أوبرنس يوم الأحد، اعتراضًا منهم على تأجيل الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

وكان يوم الأحد هو الموعد المحدد فيه إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية المؤجلة منذ ديسمبر/ كانون الأول 2015.

وقال جوجيل بولوت أحد المتظاهرين ساخرًا "نحن في الشارع بحثا عن مكاتب الاقتراع".

وسبب التأجيل المتتالي للجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية بعد جولة أولى في تنديد المعارضة التي قالت إن الانتخابات شابها التزوير.

وكان رئيس البلاد ميشال مارتيلي قد غادر منصبه مع نهاية ولايته في 7 فبراير/شباط 2016 دون أن يسلم السلطة لرئيس منتخب.

وتم التوقيع على اتفاق للخروج من الأزمة بين السلطة والبرلمان، ما أتاح تولي رئيس مجلس الشيوخ السابق جوسيليرم بريفي منصب الرئيس المؤقت لولاية من 120 يوما.

وجاء في الاتفاق أيضا أن الجولة الثانية المعلقة من الانتخابات ستنظم يوم 24 إبريل/نسيان الحالي.

لكن لم تجرَ أي انتخابات في هذا اليوم؛ لأن الحكومة الجديدة والمجلس الانتخابي المؤقت المكلف لم ينتهيا حتى الآن من إرساء تنظيم الانتخابات إلا قبل 3 أسابيع.

وقال الرئيس الأربعاء الماضي إن المجلس الانتخابي يعتبر أنه يمكنه نشر جدول الانتخابات بين 15 و31 مايو/أيار.

 وأثار هذا التصريح غضب معارضي السلطة المؤقتة التي يتهمونها بالسعي للبقاء في الحكم بعد انتهاء أشهر ولايتها الثلاثة.

تعليقات