سياسة

مقاتلة للتحالف العربي تعود سالمة بعد استهدافها في صعدة

الأربعاء 2018.3.21 10:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 460قراءة
  • 0 تعليق
المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي العقيد الركن تركي المالكي

المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي العقيد الركن تركي المالكي

أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أن طائرة مقاتلة تعرضت لإطلاق نار خلال مهمة في صعدة، شمالي اليمن، لكنها ردت على مصادر إطلاق النار، وعادت إلى قواعدها سالمة.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي لدعم الشرعية العقيد الركن تركي المالكي، ليل الأربعاء، إن مقاتلة تابعة للتحالف تعرضت لإطلاق صاروخ دفاع جوي معاد من داخل مطار صعدة، معقل جماعة الحوثي الانقلابية.

وأوضح المالكي أن الطائرة المقاتلة لم تتعرض لأي أضرار واستكملت تنفيذ مهمتها بمنطقة العمليات والتعامل مع مصادر النيران وعودتها للقاعدة الجوية والهبوط بسلام. 

وبين أن ما تعرضت له طائرة التحالف عبارة عن صاروخ دفاع جوي لم يكن موجودًا ضمن القدرات العسكرية للدفاع الجوي اليمني والتي تم تدميرها من قبل قوات التحالف بعد سيطرة المليشيا الحوثية على الأسلحة الثقيلة والنوعية، ما يثبت استمرار تهريب النظام الإيراني الداعم لتنظيم الحوثي الإرهابي بقدرات نوعية. 

وأضاف أن ذلك يعد تحديا واضحا وصريحا للقرارات الأممية بما فيها القرار رقم 2216 واستمرارا لدعم الجماعات الإرهابية وتهديد الأمن الإقليمي والدولي. 

وقال المالكي إن وجود صواريخ دفاع جوي لدى جماعات تهريب السلاح والمنظمات الإرهابية يعد تطورا خطيرا وتهديدا مباشرا للملاحة الجوية والرحلات الإغاثية والإنسانية.

تعليقات