سياسة

أمريكا تستخدم الفيتو ضد مشروع قرار لتوفير حماية دولية للفلسطينيين

السبت 2018.6.2 12:11 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 571قراءة
  • 0 تعليق
مندوبة واشنطن لدى مجلس الأمن الدولي نيكي هيلي

مندوبة واشنطن لدى مجلس الأمن الدولي نيكي هيلي

استخدمت الولايات المتحدة الأمريكية حق النقض "الفيتو" ضد مشروع قرار قدمته الكويت إلى مجلس الأمن يطالب بتوفير حماية دولية للفلسطينيين.

واتهمت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة، نيكي هيلي حماس بالتحريض على العنف في الحدود مع إسرائيل.

وأضافت هيلي أن واشنطن تعارض مشروع القرار وستستخدم حق النقض "الفيتو" ضده.

وقال مندوب الكويت في الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي إن مشروع القرار العربي يدعو إلى حماية المدنيين واحترام القانون الدولي الإنساني. 

وأضاف العتيبي أن إسرائيل لم تكترث للقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وأكد أن  عجز  مجلس الأمن عن تنفيذ قراراته سيسهم بمزيد من التوتر والعنف.

من جانبه قال فرانسوا ديلاتر، مندوب فرنسا في الأمم المتحدة بمجلس الأمن، إن بلاده تأسف لقرار مجلس الأمن حول مشروع القرار العربي.

وأضاف أن صمت وعجز مجلس الأمن غير مقبول ويهدد بأزمة جديدة في الشرق الأوسط.

وأكد ديلاتر أن بلاده أيدت مشروع القرار العربي بسبب استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين في غزة.. صمت وعجز مجلس الأمن غير مقبول ويهدد بأزمة جديدة في الشرق الأوسط.

وتابع أيدنا مشروع القرار العربي بسبب استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين في غزة، ولكنه كان في حاجة إلى مزيد من المشاورات.

وكانت الكويت تقدمت بمشروع قرار تدعو فيه إلى توفير حماية دولية للفلسطينيين، قبل أن تتدخل أمريكا بحق النقض "الفيتو".

تعليقات