سياسة

ملك الأردن يقبل استقالة هاني الملقي ويكلف عمر الرزاز برئاسة الحكومة

الإثنين 2018.6.4 03:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 644قراءة
  • 0 تعليق
العاهل الأردني مع الملقي ووزراء حكومته - صورة أرشيفية

العاهل الأردني مع الملقي ووزراء حكومته - صورة أرشيفية

قَبِل العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، الإثنين، استقالة رئيس الوزراء هاني الملقي.

وأوردت وسائل الإعلام الأردنية الرسمية خبر استقالة الملقي، لافتة إلى أن ذلك بعد استدعاء العاهل الأردني له.

وذكرت صحيفة "الغد" الأردنية أنه تقرر تكليف عمر الرزاز برئاسة الحكومة الأردنية الجديدة.


جاء ذلك بعد يومين من مطالبة العاهل الأردني الحكومة ومجلس الأمة بقيادة حوار وطني شامل وعقلاني للوصول إلى "صيغة توافقية" لمشروع قانون الضريبة بحيث لا يرهق الناس ويحارب التهرب ويحسّن كفاءة التحصيل.

وشدد العاهل الأردني، مساء السبت الماضي، على أنه "ليس من العدل أن يتحمل المواطن الأردني وحده تداعيات الإصلاحات المالية في البلاد".

الملك عبد الله الثاني يترأس اجتماعا لمجلس السياسات الوطني

وأكد خلال ترؤسه اجتماعا لمجلس السياسات الوطني، مساء السبت، والذي حضره الأمير فيصل بن الحسين، ورئيس الوزراء، ورئيسا مجلسي الأعيان والنواب، بعد عودته إلى الأردن، أنه "لا تهاون مع التقصير في الأداء، خصوصا في تقديم الخدمات الأساسية للمواطنين من تعليم وصحة ونقل"، وفقا لبيان نشره الديوان الملكي الأردني.

كما شدد على أن "الدولة بجميع مؤسساتها مطالبة بضبط وترشيد حقيقي للنفقات، وأهمية أن يكون هناك توازن بين مستوى الضرائب ونوعية الخدمات المقدمة للمواطنين".

تعليقات