سياسة

مقتل منفذي هجوم دير الأنبا صموئيل الإرهابي في مواجهة مع الشرطة بمصر

السبت 2018.12.8 05:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 384قراءة
  • 0 تعليق
أحد الإرهابيين القتلى في مواجهات مع الأمن

أحد الإرهابيين القتلى في مواجهات مع الأمن

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم السبت، مقتل منفذي هجوم دير الأنبا صموئيل الإرهابي في مواجهات مع قوات الأمن بالظهير الصحراوي لصعيد مصر.

وقالت الوزارة، في بيان لها، إنه تم رصد مراكز اختباء عناصر الخلية المنفذة للهجوم الإرهابي الذي استهدف قافلة تقل أقباطاً كانوا في طريقهم لدير الأنبا صموئيل بمحافظة المنيا جنوب مصر، ونجحت في مداهمتها وقتل الإرهابيين أبومصعب وأبوصهيب. 

وعثرت بحوزة الخلية الإرهابية على عدد من البنادق الآلية والأسلحة والأعيرة النارية. 


كما أمكن ضبط إحدى السيارات المستخدمة في الحادث الإرهابي وهاتف محمول سبق أن استولى عليه العناصر الإرهابية من أحد ضحايا الحادث (كمال يوسف شحاتة) عقب قتله.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت في وقت سابق مقتل 19 إرهابياً من المنتمين لنفس الخلية في مواجهات مع الشرطة بمنطقة الظهير الصحراوي في الصعيد. 

وأوضحت أن نيابة أمن الدولة العليا تتولى التحقيق، وجارٍ ملاحقة باقي العناصر الإرهابية الهاربة. 


وتعرضت حافلة تقل عدداً من المسيحيين لهجوم مسلح، في الثاني من نوفمبر/تشرين الثاني، بالقرب من دير الأنبا صموئيل في محافظة المنيا، جنوب مصر، ما أسفر عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى.

تعليقات