سياسة

خبراء: قطر مولت "النصرة" الإرهابية وآوت قتلة الأقباط في ليبيا

الخميس 2018.4.26 10:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 3394قراءة
  • 0 تعليق
رولان جاكار الخبير في مكافحة الإرهاب بمجلس الأمن الأوروبي

رولان جاكار الخبير في مكافحة الإرهاب بمجلس الأمن الأوروبي

كشف رولان جاكار، الخبير في مكافحة الإرهاب بمجلس الأمن الأوروبي، ورئيس لجنة المراقبة الدولية للإرهاب، أن قطر قامت بحماية وإخفاء من قاموا بقتل أقباط مصر في ليبيا على أراضيها في الدوحة، وأنها عملت على حمايتهم بشتى الطرق.

جاء ذلك خلال الجلسة الثانية من مؤتمر "التحديات الجديدة أمام مكافحة تمويل الإرهاب"، في العاصمة الفرنسية باريس. 


وخلال المؤتمر تواصل فضح تمويل قطر لجبهة النصرة الإرهابية، عن طريق الصحفي الأمريكي ثيو بادنوس، الذي أكد في كلمته أن إسرائيل عبر حدودها كانت مكان إتمام صفقات الإفراج عن الرهائن بين "النصرة" وقطر، حيث كانت ترسل القوائم من جانب الدوحة إلى هناك، ويتم تسليم الأموال على الحدود. 

وأوضح بادنوس أنه تم اختطافه من جانب "النصرة" لمدة 7 أشهر، وكان من ضمن الرهائن الذين قامت قطر بدفع الفدية الخاصة بالإفراج عنهم، في إطار التمويل غير المباشر من جانب قطر لـ"النصرة". 

وأشار "بادنوس" الذي يجيد اللغة العربية بحكم عمله، إلى أنه كان يسمع من داخل زنزانته لدى "النصرة"، الأوامر القطرية الصادرة لقيادات التنظيم، بتعذيب الرهائن والمخطوفين.

تعليقات