سياسة

واشنطن تدعو مواطنيها لعدم السفر إلى فنزويلا

الثلاثاء 2019.1.29 09:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 201قراءة
  • 0 تعليق
احتجاجات شعبية في فنزويلا - أرشيفية

احتجاجات شعبية في فنزويلا - أرشيفية

طلبت الولايات المتحدة الأمريكية، الثلاثاء، من رعاياها "عدم التوجه" إلى فنزويلا بسبب الأخطار المحدقة بسلامتهم، على خلفية أزمة الرئاسة في البلاد.

كانت واشنطن طلبت من مواطنيها تجنب السفر إلى فنزويلا، لكنها رفعت هذا التحذير إلى حده الأقصى بعد اعتراف الولايات المتحدة بالمعارض خوان جوايدو رئيسا بالوكالة، بحسب بيان لوزارة الخارجية الأمريكية.

وحذرت الخارجية الأمريكية خصوصا من ارتفاع نسبة الجرائم، ومن المظاهرات التي قد تتخذ منحى عنيفا، ومن "الاعتقالات التعسفية التي قد تطال مواطنين أمريكيين".

وأوضحت أن الولايات المتحدة لا تملك سوى "قدرة محدودة على تأمين مساعدة عاجلة" بسبب استدعاء الطاقم الدبلوماسي غير الأساسي.

وذكر البيان أن الحكومة الفنزويلية تفرض قيوداً صارمة على الوصول إلى المواطنين الأمريكيين-الفنزويليين المحتجزين، وربما لا تتمكن من الوصول إلى هذه الحالات. 

وأضاف البيان أن قوات الأمن الفنزويلية احتجزت مواطنين أمريكيين لفترات طويلة، وأن السلطات الفنزويلية قد لا تخطر السفارة الأمريكية باحتجاز مواطن أمريكي، ووصول القنصلية للمحتجزين ربما يتم رفضه أو تأخيره بشدة.

تعليقات