ثقافة

مسلمون أتراك يطالبون بإعادة فتح مسجد آيا صوفيا بإسطنبول

السبت 2016.5.28 03:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1045قراءة
  • 0 تعليق
منظر عام لمسجد ومتحف آيا صوفيا

منظر عام لمسجد ومتحف آيا صوفيا

ذكرت وسائل الإعلام التركية، أن آلاف المسلمين طلبوا، اليوم السبت، أن يتمكنوا من الصلاة في مسجد آيا صوفيا الذي صار مسجدا في القرن الـ15 بعد أن كان كاتدرائية، وحوّلت لاحقا إلى مسجد ثم متحف.

 وبعد الصلاة أمام المسجد الذي تحول لمعْلم أثري في إسطنبول أطلق المصلون شعارات طالبت بإعادة افتتاح مسجد آيا صوفيا.

 وذكرت وكالة أنباء دوغان أن آلاف الأشخاص الذين تجمعوا أمام المتحف هتفوا "اكسروا السلاسل افتحوا آيا صوفيا".

 ونقلت الوكالة عن رئيس جمعية شباب الأناضول، صالح ترهان، الذي نظم الحدث عشية الذكرى السنوية لفتح السلطنة العثمانية للقسطنطينية، قوله "باسم مئات الآلاف من إخواننا نطلب أن نتمكن من الصلاة داخل مسجد آيا صوفيا".

 وكاتدرائية آيا صوفيا شيدت عند مدخل مضيق البوسفور وتوج فيها الأباطرة البيزنطيون وحولت إلى مسجد بعد فتح القسطنطينية على يد العثمانيين تحت قيادة السلطان محمد الفاتح في القرن التاسع الهجري 1453م.

وقال حينها الشاعر العربي المشهور أحمد شوقي "أمير الشعراء" قصيدته الشهيرة "آيا صوفيا" والتي وصف فيها تحويل الكنيسة إلى مسجد بقوله: "كنيسة صارت إلى مسجد.. هدية السيد للسيد".

 وتعتبر آيا صوفيا صرحا فنيا ومعماريا فريدا من نوعه شيد في القرن السادس وحولت إلى متحف في الثلاثينيات في ظل نظام حكم مصطفى كمال أتاتورك.

 ومنذ وصول حزب العدالة والتنمية إلى سدة الحكم في 2002 بزعامة رجب طيب أردوغان أعرب المدافعون عن العلمانية عن قلقهم من إعادة افتتاح مسجد آيا صوفيا.

تعليقات