رياضة

بالفيديو.. روسيا تكرس عقدة "الافتتاح" لإنجلترا باليورو

الأحد 2016.6.12 01:32 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 265قراءة
  • 0 تعليق

فشلت إنجلترا في فك عقدتها المستعصية في مبارياتها الافتتاحية في بطولة كأس أمم أوروبا، واكتفت بالتعادل مع روسيا 1-1 السبت على ملعب فيلودروم في مدينة مارسيليا الفرنسية في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية.

وسجل إريك داير (73) هدف إنجلترا، ودنيس جلوشاكوف (90+2) هدف روسيا.

وتتصدر ويلز ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط بعد فوزها على سلوفاكيا 2-1 في المباراة الأولى اليوم أيضا، في حين تساوى المنتخبان الروسي والإنجليزي بنقطة واحدة.

ولم يكن الفوز حليف إنجلترا في 8 محاولات سابقة في المباراة الافتتاحية للبطولة القارية، حيث كان سجلها يشير إلى التعادل أربع مرات والتعادل في مثلها، قبل أن تضيف تعادلا خامسا مساء اليوم أيضا.

ولا يمكن لإنجلترا إلا أن تلوم نفسها لأنها تقدمت على منافستها حتى الوقت بدل الضائع في مباراة سيطرت فيها على مجريات اللعب تماما باستثناء الدقائق العشر الأولى من الشوط الثاني وأضاعت كمّا هائلا من الفرص، قبل أن يخطف الروس هدف التعادل في الرمق الأخير.

وقرر مدرب إنجلترا روي هودجسون عدم تكرار التجربة غير الناجحة ضد البرتغال عندما أشرك المهاجمين هاري كين وجيمي فاردي أفضل هدافين في الدوري الإنجليزي الموسم الفائت، فأبقى على الأول وجلس الثاني على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين وشارك بدلا منه آدم لالانا.

وللمفارقة، شارك خمسة لاعبين من صفوف توتنهام الذي حقق نتائج لافتة الموسم الفائت واحتل المركز الثالث في الدوري الإنجليزي الممتاز.

في المقابل، كان الأمر اللافت الوحيد في صفوف روسيا هو خوض رومان نوشتادر المولود في ألمانيا أول مباراة دولية له مع روسيا.

وقدم المنتخب الإنجليزي أداء راقيا في الشوط الأول حيث بدا مصمما من البداية على توجيه رسالة قوية إلى منافسيه مفادها بأنه بات جاهزا لوضع حد من الصيام عن الألقاب الكبرى منذ عام 1966 عندما توج بطلا للعالم.

وبدا واضحا اعتماد إنجلترا على الأجنحة لخلخلة الدفاع الروسي وتحديدا عن طريق ستيرلينج ولالانا مع مساندة كبيرة من الظهيرين داني روز وكايل ووكر.

ومن فرصة أولى لإنجلترا أطلق ديلي الي كرة على الطائر مرت إلى جانب القائم الأيمن (3)، وأخرى لآدم لالانا أطلقها قوية من داخل المنطقة لكن اكينفييف طار لها وأبعدها (6).

وأهدر هاري كين فرصة افتتاح التسجيل بعد مجهود فردي لستيرلينج على الجناح الأيسر لكنه لم يحسن تسديد الكرة برأسه (8).

وتوالت الفرص الإنجليزية ومن ركلة ركنية نفذها كاين تفوق كريس سمولينج على الدفاع الروسي وسدد كرة لكن اكينفييف سيطر عليها بسهولة (12).

وجاءت أول فرصة لروسيا من قبل القائد المخضرم سيرجي اينياشيفيتش الذي سدد كرة برأسه صدها جو هارت على دفعتين (16).

واستمر مسلسل إضاعة الفرص عندما تبادل كايل ووكر مع لالانا، لكن الأخير سدد كرة زاحفة مرتا إلى جانب القائم الأيمن (22).

ومرر لالانا كر أمامية باتجاه ستيرلنج الذي انفرد بالحارس لكن إيجور سمولنيكوف تدخل في اللحظة الأخيرة لينقذ الموقف ومرماه من هدف أكيد (24).

وجاء دور القائد واين روني الذي حضّر كرة لنفسه وأطلق كرة على الطاير من حدود منطقة الجزاء أبعدها اكينفييف بقبضتي يده (34).

وفي الشوط الثاني تخلى المنتخب الروسي عن حذره وأخذ المبادرة لكن هجماته كانت عشوائية لعدم وجود صانع ألعاب حقيقي يستطيع تموين المهاجمين بالكرات المتقنة، فلم يهدد مرمى إنجلترا اطلاقا.

وكاد إريك داير يسجل خطأ في مرمى فريقه عندما حاول تشتيت الكرة فسددها باتجاه مرماه لكن هارت أبعدها ركنية (59).

ثم قام فيدور سمولوف بتسديدة ذكية مرت بمحاذاة القائم الأيمن لمرمى إنجلترا (63).

وسنحت أخطر فرصة لإنجلترا في الدقيقة 70 بعد كرة مشتركة بين سترلنيج وداني روز الذي أعادها داخل المنطقة وهناك سددها روني باتجاه المرمى لكن اكينفييف تألق في التصدي لها وحاول لالانا متابعتها فناب القائم عن الحارس الروسي هذه المرمى.

لكن المنتخب الإنجليزي لم ينتظر طويلا بعد هذه الفرصة عندما احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة على مشارف المنطقة سددها إريك داير في الزاوي البعيدة لمرمى روسيا مفتتحا التسجيل (73).

والهدف هو الثاني لداير في صفوف منتخب إنجلترا، علما بأنه سجل هدفه الأول عندما منح الفوز 3-2 لفريقه ضد ألمانيا في الثواني الأخيرة في مباراة ودية أقيمت قبل نحو شهرين.

لكن المنتخب الروسي رمى بثقله في الدقائق الأخيرة ونجح في إدراك التعادل في الوقت بدل الضائع عندما ارتقى القائد فاسيلي بيريزوتسكي فوق الجميع وسدد الكرة في الزاوية البعيدة لمرمى جو هارت ليتابعها جلوشاكوف قبل أن تجتاز خط المرمى (90+2).

* شاهد أهداف المباراة

 

تعليقات