رياضة

إسبانيا تسقط تركيا بسهولة وتتأهل لثمن نهائي أمم أوروبا

السبت 2016.6.18 01:46 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 321قراءة
  • 0 تعليق
منتخب إسبانيا

منتخب إسبانيا

بلغ المنتخب الإسباني حامل لقب النسختين الأخيرتين الدور ثمن النهائي بفوزه الكبير على نظيره التركي 3-صفر (الجمعة) على ملعب "اليانز ريفييرا" في نيس وأمام 30 ألف متفرج، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة لكأس أوروبا المقامة حاليا في فرنسا حتى 10 يوليو المقبل.

وسجل ألفارو موراتا (34 و48) ومانويل نوليتو (37) أهداف إسبانيا.

وهذا هو الفوز الثاني على التوالي لإسبانيا بعد الأول على التشيك 1-صفر، فانفردت بالصدارة برصيد 6 نقاط بفارق نقطتين أمام شريكتها السابقة كرواتيا التي سقطت في فخ التعادل أمام تشيكيا 2-2 اليوم في تولوز، فيما منيت تركيا بخسارتها الثانية على التوالي بعد الأولى أمام كرواتيا صفر-1.

وباتت إسبانيا ثالث منتخب يضمن تأهله الى ثمن النهائي بعد فرنسا المضيفة (المجموعة الأولى) وإيطاليا (المجموعة الخامسة).

وخلافا لمشاركته الأخيرة في بطولة كبيرة عندما ودع مونديال 2014 بفقدانه اللقب بعد جولتين فقط، حجز "لا فوريا روخا" بطاقته الى الدور الثاني بعد جولتين فقط.

وفي الجولة الثالثة الأخيرة، الثلاثاء المقبل، تلعب إسبانيا مع كرواتيا، وتركيا مع التشيك.

ولم يجد المنتخب الإسباني أي صعوبة في تأكيد أفضليته التاريخية على الأتراك وحقق فوزه السادس في 11 مواجهة بينهما مقابل خسارة واحدة و4 تعادلات.

وأكدت إسبانيا جاهزيتها الكبيرة للدفاع عن لقبيها الأخيرين وسعيها إلى تحقيق إنجاز غير مسبوق بالظفر بـ3 نسخ متتالية والانفراد بالرقم القياسي في عدد الألقاب في القارة العجوز والذي تتقاسمه حاليا مع ألمانيا بطلة العالم (3 لكل منهما).

وفرضت إسبانيا أفضليتها منذ البداية وحاصرت تركيا في منتصف ملعبها بفضل صانع ألعابها نجم برشلونة أندريس إنييستا الذي فعل ما شاء في الدفاع التركي ومد زملاءه بكرات حاسمة عدة انتظروا حتى الدقيقة 34 لترجمتها إلى هدف.

ودفع الأتراك غاليا ثمن الأخطاء الساذجة في الدفاع خصوصا قطب الدفاع محمد طوبال الذي يتحمل مسؤولية الهدفين الأولين.

وحاول "الإمبراطور" فاتح تيريم تدارك الموقف في الشوط الثاني، لكن رجال فيسنتي ديل بوسكي عمقوا جراحه بهدف ثالث مبكر قضى كليا على آمالهم بالعودة في نتيجة المباراة.

ودفع ديل بوسكي بالتشكيلة ذاتها التي افتتحت البطولة بفوز على تشيكيا، فيما أجرى نظيره تيريم تبديلا واحدا على التشكيلة التي خسرت أمام كرواتيا، فدفع بالمهاجم براك يلماظ مكان جينك طوسون.

وكان أول تهديد إسباني إثر تسديدة قوية لموراتا من خارج المنطقة أبعدها الحارس فولكان باباجان بصعوبة الى ركنية (7).

وكاد المدافع طوبال يخدع حارس مرماه عندما حاول إبعاد كرة عرضية لجوردي البا فارتطمت بالقائم الأيمن وتحولت إلى ركنية كاد جيرار بيكيه يترجمها إلى هدف بضربة رأسية فوق العارضة (11).

وكانت أول محاولة تركية تسديدة من ركلة حرة مباشرة للاختصاصي لاعب وسط باير ليفركوزن هاكان جالهان أوغلو فوق العارضة (27).

ورد نوليتو بتسديدة مباغتة من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الأيسر (29).

وترجم موراتا أفضلية الإسبان عندما استغل كرة عرضية لنوليتو داخل المنطقة فطار لها برأسه من مسافة قريبة وتابعها على يسار الحارس باباجان (34).

وأضاف نوليتو الهدف الثاني مستغلا خطأ لقطب الدفاع محمد طوبال في إبعاد كرة عرضية للاعب وسط تشيلسي الإنجليزي سيسك فابريجاس داخل المنطقة فلعبها برعونة برأسه لتتهيأ أمام مهاجم سلتا فيجو المنفرد الذي تابعها بيمناه على يمين الحارس باباجان (37).

ودفع مدرب تركيا بلاعب وسط بروسيا دورتموند الالماني نوري شاهين مكان جالهان أوغلو مطلع الشوط الثاني لتنشيط خط الوسط، لكن الهدف جاء من جهة الاسبان الذين عززوا تقدمهم عندما لعب إنييستا كرة خلف الدفاع إلى زميله في برشلونة البا فتوغل داخل المنطقة ومررها إلى مهاجم ريال مدريد السابق ويوفنتوس الإيطالي حاليا موراتا فتابعها داخل المرمى الخالي (48).

واستمرت أفضلية الإسبان وكاد بيكيه، مسجل هدف الفوز على تشيكيا، يعزز تقدمهم بهدف رابع من تسديدة قوية من خارج المنطقة أبعدها الحارس باباجان بصعوبة إلى ركنية (69).

وأهدر أولجاي ساهان، بديل أوغوزخان اوزياكوب، فرصة تسجيل هدف الشرف إثر انفراد داخل المنطقة لكنه تباطأ في التسديد فتدخل المدافع سيزار ازبيليكويتا، بديل البا، وحولها إلى ركنية لم تثمر (87).

شاهد الأهداف

 

تعليقات