مجتمع

شباب اليابان يرفض دخول القفص الذهبي.. لماذا؟

الأربعاء 2016.6.22 01:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 453قراءة
  • 0 تعليق
شباب اليابان

شباب اليابان

انخفضت أعداد من هم في العقد الثالث من العمر في اليابان، ويرغبون في الزواج، إذ قال كثيرون إنهم يخشون ألا يرقى دخلهم السنوي إلى توقعات النساء، بحسب استطلاع للرأي.

وفي ظل تراجع نسبة الشابات الراغبات في الزواج أيضا، والندرة النسبية لميلاد أطفال خارج إطار الزواج في اليابان، فإن النسب تشير إلى عقبة محتملة أمام سياسة رئيس الوزراء شينزو آبي الرامية إلى رفع معدل المواليد المتدني في البلاد.

وأظهر المسح أن 38.7% فقط من العزاب اليابانيين من أبناء العشرينيات الذين تم استطلاع آرائهم، قالوا إنهم يريدون الزواج في أسرع وقت ممكن أو يريدون الزواج في نهاية الأمر ما يمثل انخفاضا عن نسبتهم قبل ثلاث سنوات وكانت 67.1%.

وقال التقرير الذي أجرته شركة "ميجي ياسودا" للتأمين على الحياة: "أكثر من نصف العازبات يرغبن في أن يكسب أزواجهن أربعة ملايين ين في العام على الأقل (38 ألف دولار) في حين يجني 15.2% فقط من العزاب من أبناء العشرينيات من العمر أربعة ملايين ين أو أكثر.

وأضاف: "يبدو أن هذه الفجوة أحد أسباب العزوف عن الزواج تماما أو تأخره".

وتريد حكومة آبي رفع معدل المواليد إلى 1.8 بين النساء من 1.4، ولا يزال المعدل المنشود أقل من معدل 2.1 اللازم للحيلولة دون الانكماش السكاني.

وأظهر التقرير أيضا أن معدلات الراغبين والراغبات في الزواج بين أبناء الثلاثينيات في اليابان تراجعت أيضا أكثر من 10 نقاط مئوية، ووصلت إلى 40.3%، و45.7% على الترتيب.

تعليقات