منوعات

فلسطيني ينجح في صناعة نسخة من مرسيدس غزال موديل 1927

الجمعة 2016.6.24 02:31 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 417قراءة
  • 0 تعليق
الفلسطيني منير الشندي يراجع اختراعه

الفلسطيني منير الشندي يراجع اختراعه

نجح فلسطيني من قطاع غزة، في صناعة نسخة من سيارة مرسيدس غزال "Mercedes Gazelle" القديمة موديل عام 1927، التي كانت ذائعة الصيت في العقود الأولى من القرن الماضي.

ويقول الميكانيكي، منير الشندي (36عاما)، إنه تمكن من تحقيق حُلمه في صناعة نسخة طبق الأصل من سيارة مرسيدس الكلاسيكية.

ومنذ عاد الشندي، من دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث كان يعمل ميكانيكيا، قبل نحو عامين لقطاع غزة وهو يحلم بامتلاك سيارة من هذا الموديل الذي انقرض، ولم يعد له مكان سوى في "متاحف السيارات".

ويقول الشندي، إنه باشر منذ نحو عامين بوضع تصميم للسيارة، وعمل رويدًا رويدًا على صناعتها داخل ورشته الخاصة بـ"سمكرة السيارات" وبعد أن تمكن من تصنيع السيارة بدأ في التجول بها في شوارع مدينة غزة لتخطف أنظار المارة.

واستعان الشندي، في تصنيع السيارة، بأدوات ومعدات موجودة في غزة، واستخدم أجزاء من سيارات مستعملة، وبأخرى تم استيرادها من الولايات المتحدة الأمريكية كالإطارات وبعض أغطية السيارة.

ويؤكد الشندي، الذي رفض ذكر تكلفة صناعة السيارة، أنه لا يهدف للربح من خلف تصنيعها، مضيفا "أريدها سيارة شخصية لي ولأسرتي"، ويشير إلى أنه واجه الكثير من الصعوبات في تصنيعها بسبب الحصار المفروض على قطاع غزة.

وتتواجد السيارة حاليا في معرض لبيع السيارات يعود لشقيق الشندي، إلى حين حصوله على ترخيص بسياقتها من قبل السلطات المحلية.

تعليقات