رياضة

ذا ميز يستضيف دين أمبروز في برنامجه ويضربه

السبت 2016.7.2 04:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 6421قراءة
  • 0 تعليق
ذا ميز يضرب دين أمبروز

ذا ميز يضرب دين أمبروز

برنامج "ميز تي في" (Miz TV) كان إحدى فقرات عرض "سماكدون" الذي أقيم فجر الجمعة الماضي، وبدأ البرنامج بصعود المصارع ذا ميز بطل الإنتركونتيننتال وزوجته على الحلبة، حيث قامت زوجته بتقديمه إلى الجمهور وقالت: "رحبوا ببطل فيلم (مارين 5)، والرجل الأكثر وسامة في العالم، زوجي ذا ميز"، وكان ذا ميز يرتدي بدلة بيضاء ورابطة عنق، ويحمل حزام بطولة الإنتركونتيننتال.

بدأ ذا ميز بالترحيب بالجمهور، وقال: "بما أن عرض (سماكدون) الأسبوعي سيذاع على الهواء مباشرة ليلة الثلاثاء من كل أسبوع ابتداء من يوم 19 يوليو المقبل، فربما تكون حلقة اليوم هي آخر الحلقات في (سماكدون)، أو يكون برنامج (ميز تي في) هو الحدث الرئيسي في عرض (سماكدون) المباشر".

وأضاف ذا ميز: "هناك العديد من الأسئلة التي تحتاج إلى إجابات، لذلك دعوني أرحب بضيفي، وقبل أن ينطق باسم الضيف انطلقت الموسيقى لتعلن عن دخول دين أمبروز بطل العالم للوزن الثقيل، وتقدم دين أمبروز وصعد على الحلبة المغطاة بسجادة حمراء وكان يمسك بكيس به ساندويتش، وقال: "آسف على التأخير فلديّ جدول أعمال مزدحم"، وقاطعه ذا ميز قائلا: "انتظر.. أنت لست متأخرا، بالعكس أنت حضرت مبكرا، لكن الطريقة المتبعة هي أن أعلن اسمك وتبدأ الموسيقى الخاصة بك في الانطلاق ثم تأتي إلى الحلبة وتصافحني".

وخلال كلام ذا ميز كان دين أمبروز قد أخرج الساندويتش وبدأ يأكله، فقال له ذا ميز: "ما الذي تفعله؟"، ورد دين أمبروز: "لقد أخبرتك يا رجل، لم يكن لديّ وقت للأكل فجدول أعمالي مزدحم، وعندما كنت في الخارج تقوم بتصوير فيلم مارون 5.."، فقاطعه ذا ميز قائلا: "الفيلم اسمه (مارين 5) وليس مارون 5، ثم ما هذا الذي في يدك؟ من يحضر ساندويتش في برنامج تليفزيوني؟".. ورد دين أمبروز: "إنها شطيرة"، فضحك الجمهور.

وقال دين أمبروز: "نحن في ميامي الجميلة.. هل جربت الشطيرة يا ميز؟ إنها لذيذة.. هل تريد قضمة؟"، وقال ذا ميز: "لا إنها ليست طبيعية (أورجانك).. هل تعرف كم الدهون في هذه الشطيرة؟"، ورد دين أمبروز: "لا أعرف لكنها مليئة بالبروتين ويجب عليّ أن أحافظ على قوتي.. ولا أعلم إن كنت سمعت عن ذلك أم لا، فقد فعّلت العقد في الحقيبة الذهبية لأنازل سيث رولينز وأصبح بطل العالم الجديد في الوزن الثقيل، ولديّ نزال ضخم في عرض (باتل جراوند) المقبل عبارة عن نزال ثلاثي بيني وبين رومان رينز وسيث رولينز، لكن هذا بعد عدة أسابيع، لكني الآن أشعر بالمتعة لوجودي هنا في برنامج (ميز تي في)، ولا يمكنني أن أقول إنني معجب به بشكل كبير، لكنني أقدم برنامجا بنفسي وأردت أن آتي إلى هنا لأرى كيف تدار الأمور، أرى أن لديك سجادة حمراء، كما أنني أحب هذه المقاعد أيضا". فقال ذا ميز: "هذا ليس مقعدا عاديا بل مقعد مخرج أحضرته من موقع تصوير فيلم (مارين 5)"، فقال دين أمبروز: "أظن أنه لا يساوي أكثر من 40 دولارا".

غضب ذا ميز ووصف دين أمبروز بالغباء، فحذره أمبروز بعدم التحدث إليه بهذه الطريقة، ثم احتد الكلام بينهما فقال ذا ميز: "هل تعتقد أنك أفضل مني؟، لقد كنت في الخارج أصنع فنا وأصور فيلما، وفي نفس الوقت حافظت على حزام بطولة الإنتركونتيننتال"، فرد دين أمبروز: "في هذه الأيام أنا البطل هنا وسيبقى الأمر كذلك".. رد ذا ميز: "أنت تمزح.. أنت تمثل المؤسسة؟ أترى أنا أبدو بطل، وأنا أرتدي بدلة مكونة من 3 قطع وأنت ترتدي الجينز. أتعرف، لن يسمحوا لك بالتواجد حتى خارج عرض اليوم، ناهيك عن أن تصبح ضيفا.. الجميع يشعر بالخزي من أنك بطل العالم، أنت وصمة عار، أنت نقطة سوداء لكل شخص يحمل لقبا في مؤسسة wwe بمن فيهم أنا، فمجرد رؤيتك تعتبر نقيضا لكل شيء حققته هنا في المؤسسة، أنت لست حتى في مستواي".

رد دين أمبروز: "حسنا.. يمكننا أن نرى نتيجة ذلك، ثم وضع المصارعان حزاميهما للمواجهة، وخلع ذا ميز جاكيت البدلة وبدأ يشمر القميص عن ساعديه فالتقط دين أمبروز الجاكيت ومسح به فمه ومسح بعض ضروسه بعد أن أكل معظم الساندويتش، ثم قامت زوجة ذا ميز بأخذ الجاكيت وتفحصته في حالة من الغضب الشديد وصرخت في وجه أمبروز، ثم ألقت الجاكيت على وجهه فغطاه، فقام ذا ميز بتوجيه ضربة إلى أمبروز فوقع على الأرض وظل مستلقيا، فيما أخذ ذا ميز حزام بطولة الإنتركونتيننتال وأمسك يد زوجته وقاما بالنزول من على الحلبة والسير في اتجاه الخروج من الساحة، بينما جلس دين أمبروز على أرض الحلبة وأمسك بحزام بطولة الوزن الثقيل وأخذ الساندويتش ليكمل أكله.

تعليقات