رياضة

"الميكرفون" ضحية رونالدو في مزاد خيري

الأحد 2016.7.3 12:43 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 281قراءة
  • 0 تعليق
رونالدو

رونالدو

قررت قناة "كوريو دي مانيا تي في" التليفزيونية البرتغالية بيع الميكروفون ضحية كريستيانو رونالدو قائد المنتخب البرتغالي في الواقعة الشهيرة التي جرت قبل مباراة البرتغال والمجر في الجولة الثالثة من دور المجموعات ببطولة يورو 2016 المقامة في فرنسا.

وأثار النجم البرتغالي الكثير من الجدل عندما توجه إليه أحد مراسلي الصحيفة أثناء تنزه لاعبو المنتخب بجوار فندق إقامتهم بمدينة ليون، وسأله عن جاهزيته قبل مواجهة المجر، ولم يرد اللاعب صاحب الـ 31 عامًا واكتفى بإلقاء "ميكروفون" المراسل في البحيرة المجاورة لهم.

وأرسلت القناة البرتغالية اثنين من الغواصين من أجل العثور على الميكروفون، على أن يتم طرحه في مزاد علني، والتبرع بثمنه للأعمال الخيرية.

ونجح الغواصان باولو مارتينز وبيسوني باستو بالفعل في المهمة.

وبحسب ما ذكرته القناة، فإن عائدات المزاد الخيري سيتم استخدامها لمساعدة الأطفال المعاقين في مدينة فونشال، مسقط رأس كريستيانو لاعب فريق ريال مدريد الإسباني.

يُذكر أن العلاقة بين رونالدو والقناة البرتغالية متوترة منذ فترة، بسبب انتهاك "كوريو دي مانيا" لخصوصية رونالدو بتناول أخبار مضللة متعلقة به وبعائلته، وأنه كان بصدد رفع دعوى قضائية عليها لهذا السبب، كما أنه في واقعة شبيهة، رفض الإجابة على سؤال إحدى الصحفيات التابعة لنفس القناة أثناء خوض منافسات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

تعليقات