مجتمع

مؤسسة خليفة الإنسانية تنظم معرضًا خيريًّا لدعم الأسر الإماراتية

الإثنين 2016.7.4 04:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 254قراءة
  • 0 تعليق
معرض خيري

معرض خيري

تنظم مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، معرضًا خيريًّا في الوحدة مول بأبوظبي، وذلك في إطار جهدها المتواصل لدعم الأسر المواطنة الإماراتية من خلال إيجاد منافذ بيع لعرض ما ينتجونه بالتعاون مع الشركاء والداعمين لمبادرة الأسر المواطنة في القطاعين العام والخاص.

يُنظم المعرض بالتعاون مع شركة "أم إس إي" للأعلانات والفعاليات ويستمر لغاية نهاية شهر رمضان المبارك من العاشرة صباحًا وحتى العاشرة مساءً .

وضم المعرض 8 محلات لعرض وبيع منتجات الأسر المواطنة من ملابس نسائية وأطفال وأشغال يدوية وعطور وأكلات وحلويات .

وتهدف المؤسسة إلى تعزيز حضورها على الساحة المحلية من خلال دعم الأسر المواطنة في كل مناطق دولة الإمارات، إلى جانب التواصل والتنسيق مع مختلف الهيئات الحكومية والمؤسسات التجارية في القطاع الخاص للدخول في شراكات مجتمعية تعزز نجاحات مبادرة "الأسر المواطنة" الذي تتبناها مؤسسة خليفة الإنسانية، والتي استفاد منها أكثر من 6 آلاف أسرة مواطنة خلال السنوات الأخيرة.

وصرح مصدر مسؤول في المؤسسة أنه وبعد الإنجازات المهمة التي أحرزها مشروع "دعم الأسر المواطنة" خلال الأعوام السابقة، تسعى المؤسسة إلى التوسع وزيادة عدد الأسر المشاركة من خلال توفير المزيد من منافذ العرض والبيع لتعميم الفائدة، وتنفيذًا لإستراتيجية المؤسسة التي تنسجم مع سياسة حكومة أبوظبي، لتعزيز العوامل المساعدة للتنمية المجتمعية في الإمارات، ودعم الأسر المواطنة وتشجيعهم على الانخراط في القطاع الخاص وتأسيس المشاريع التجارية الصغيرة والمتوسطة.

وقال أحمد الشحي، مدير عام شركة "أم إس إي"، إن معرض الفانوس يستهدف دعم رواد الأعمال المواطنين من أصحاب المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر من خلال إتاحة مساحات لعرض منتجاتهم وخدماتهم خلال شهر رمضان المبارك عبر منصة المعرض المتواجدة في الوحدة مول بأبوظبي، بما يتيح لهم فرصة أوسع في الوصول إلى فئات وشرائح مختلفة من جمهور المستهلكين.

وأضاف أن المعرض يتم تنظيمه للعام الثاني على التوالي بعد أن حقق إقبالًا ملموسًا خلال شهر رمضان الماضي، مشيرًا إلى ارتفاع عدد العارضين خلال 2016 إلى نحو ٤٠ من أصحاب المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر من مختلف الأنشطة التجارية.

وأكد الشحي أن توفير الدعم للمشروعات الصغيرة والمتوسطة يأتي ضمن أولويات عمل الشركة لدعم جهود الإمارات في تمكين قطاع ريادة الأعمال الوطني وتعزيز قدرته التنافسية، وتوفير مناخ داعم له لتحقيق مستويات نمو مأمولة خلال المرحلة المقبلة؛ إذ يعول عليه لتحقيق توجهات دولة الإمارات نحو تعزيز منظومة التنوع الاقتصادي، والتحول نحو اقتصاد معرفي قائم على الإبداع والابتكار بقيادة كفاءات وطنية مؤهلة.

تعليقات