اقتصاد

توقعات "حذرة" حول تراجع أسعار الغذاء

الإثنين 2016.7.4 06:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 200قراءة
  • 0 تعليق
الفاو تتوقع تراجع أسعار الغذاء

الفاو تتوقع تراجع أسعار الغذاء

توقعت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية "OECD"، ومنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة " فاو" تراجع أسعار السلع الزراعية، إلا أنهما دعتا في تقرير لهما حول التوقعات الزراعية " 2016-2025 " إلى التيقظ والحذر لأن احتمال حدوث تقلب كبير في الأسعار لا يزال قائما.

وقالت المنظمتان، في تقريرهما الذي نشر اليوم الاثنين، إن أسعار السلع الزراعية المعدلة حسب التضخم ستبقى ثابتة نسبيا بشكل عام خلال العقد المقبل، إلا أن أسعار الماشية سترتفع مقارنة مع أسعار المحاصيل، ومع تحسن دخل السكان خاصة في دول الاقتصادات الناشئة فإن الطلب على اللحوم والأسماك والدواجن سيشهد ارتفاعا قويا وهو ما يزيد الطلب على الأعلاف خاصة الحبوب الخشنة والوجبات البروتينية ما سيؤدي بدوره إلى ارتفاع في أسعارها مقارنة مع أسعار أغذية أساسية مثل القمح والأرز.

وعلى المستوى العالمي توقعت المنظمتان أن تلبي زيادة الإنتاجية الطلب المتزايد على الغذاء والأعلاف للسكان الذين تتزايد أعدادهم وقدراتهم المالية وأن يسهم تحسن المحاصيل في نحو 80% من الزيادة في إنتاجها.

وطبقا للتحليلات الأساسية في التقرير فإنه في ظل السيناريو الحالي والذي تنمو فيه الإنتاجية الزراعية بالوتيرة الحالية ولا يتم القيام بتحرك كبير لخفض الجوع فإن النمو المتوقع في توفر الأغذية سيؤدي إلى خفض عدد الأشخاص الذين يعانون من نقص التغذية في العالم من نحو 800 مليون شخص حاليا إلى أقل من 650 مليون شخص في 2025.

وقال أنجيل جوريا الأمين العام لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية: "رغم أننا نشهد حاليا فترة من انخفاض أسعار السلع الزراعية إلا أننا يجب أن نبقى حذرين نظرا لأن التغيرات في الأسواق قد تحدث بشكل سريع.

والأولوية الرئيسية للحكومات في السياق الحالي هو تطبيق سياسات من شأنها أن تزيد الإنتاجية الزراعية بشكل متسق ومستدام، ومن المهم جدا أن نضع سياسيات زراعية صحيحة إذا أردنا إنهاء الجوع ونقص التغذية في العقود المقبلة".

تعليقات