منوعات

سعد لمجرد في مرمى نيران الجزائريين رغم اعتذاره

الخميس 2016.8.11 02:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1662قراءة
  • 0 تعليق
سعد لمجرد

سعد لمجرد

لم ينهِ اعتذار النجم المغربي سعد لمجرد للجزائريين حالة الجدل التي أحدثها غناءه لأغنية "الشمعة" للراحل الجزائري كمال مسعودي، وقوله –خطأً- إنها أغنية مغربية.

وقدم لمجرد هذه الأغنية خلال مشاركته في مهرجان جرش في الأردن، وقال إنها من التراث المغربي، ليثير غضب مغردين جزائريين وصفوه بـ"السارق"، مما دفعه للاعتذار والقول إنها من الأغنيات الجزائرية الخالدة التي يحبها لمسعودي.

ورغم الاعتذار لم تنتهِ حالة الجدل التي قامت صفحة تسمى "فنان جزائري" على الفيس بوك بإذكائها، حيث دعا المشرفون عليها جميع المواهب الغنائية الشابة والأصوات الصاعدة، إلى تسجيل أغنية "الشمعة" بصوتهم وإرسالها على البريد الخاص للصفحة كي يتم نشرها لاحقا، للتأكيد على الهوية الجزائرية للأغنية.

ودخلت الإعلامية اللبنانية نضال الأحمدية على خط هذا الجدل، بعدما وجهت سهاما من النقد اللاذع لسعد المجرد على خلفية ما قالت إنه سطوٌ على أغنية "الشمعة" للفنان الراحل كمال مسعودي، ما اعتبره المغاربة هجوما عليهم.

وحـرّضت الأحمدية الجمهور الجـزائري بمطالبة السلطات الجزائرية بملاحقة الفنان سعد المجرد قضائيا، وقالت في تغريدة على "تويتر": "إلى شعب الجزائر.. توجهوا برسالة إلى وزير ثقافتكم ووّقعوها بأكبر عدد من الأسماء، وطالبوه بمحاكمة لمجرد على هذه السرقة المعنوية للشعب الجزائري".

تعليقات