اقتصاد

ستاندرد آند بورز.. تسارع نمو اقتصاد أبوظبي

الأحد 2018.1.14 01:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 241قراءة
  • 0 تعليق
تسارع نمو الناتج المحلي الإجمالي لأبوظبي

تسارع نمو الناتج المحلي الإجمالي لأبوظبي

 ثبتت وكالة "ستاندرد آند بورز" العالمية تصنيفها الائتماني السيادي لإمارة أبوظبي على المدى الطويل بالعملة المحلية والعملات الأجنبية عند AA+ على المدى الطويل، وA-1 + على المدى القصير، مع نظرة مستقبلية مستقرة.

وأكدت الوكالة الدولية أن التوقعات المستقرة لأبوظبي تدلل على أن النمو الاقتصادي للعاصمة الإماراتية سوف يواصل النمو بشكل تدريجي، وسيبقى وضعها المالي قويا للغاية خلال العامين المقبلين.

وأشارت إلى التحسن في شفافية البيانات، بما في ذلك الأصول المالية والبيانات الخارجية، إلى جانب المزيد من التقدم في الإصلاحات المؤسسية.


وتوقعت ارتفاع معدل النمو الاقتصادي لإمارة أبوظبي إلى نحو 3% بين العامين 2020 حتى 2021، بدعم من ارتفاع أسعار النفط العالمية وزيادة الإنفاق على مشروعاتها الاستثمارية.

كما لفتت الوكالة الدولية إلى التدابير الحكومية الرامية إلى تحسين فعالية السياسة النقدية، مثل تطوير أسواق رأس المال المحلية، إيجابية بالنسبة للتصنيفات بمرور الوقت.

 وتوقعت تسارع نمو الناتج المحلي الإجمالي بعد أن بدأت أسعار النفط العالمية في استعادة بعض من انتعاشها، وتوقعات ارتفاع الإنتاجية ونمو الاستثمارات في الإمارة.

وقالت إن سياسة أبوظبي للأنشطة الاقتصادية في القطاعات الخاصة غير النفطية سيدعم معدلات النمو الاقتصادي والعائدات الحكومية على المديين المتوسط والطويل.

وأكدت الوكالة أنه وعلى الرغم من تراجع أسعار النفط العالمية في الفترة الحالية مقارنة بما كانت عليه قبل منتصف عام 2014 فإن أبوظبي تتمتع بواحدة من أعلى معدلات الناتج المحلي الإجمالي للفرد على مستوى العالم، إذ قدرتها بـ70900 دولار في عام 2017.

وأشارت الوكالة إلى أن امتلاك أبوظبي أصولا خارجية كبيرة بالعملة الأجنبية يعزز مرونة اقتصادها ضد تقلبات أسواق السلع العالمية.


تعليقات