رياضة

أبوظبي تشارك حملة "حكاية السيتي الاستثنائية" عالميا

الأربعاء 2017.8.9 01:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 406قراءة
  • 0 تعليق
ترويج لمدينة أبوظبي خلال إحدى مباريات مانشستر سيتي

أبوظبي تروج لحملة "حكاية السيتي الاستثنائية" عالميا

استقطبت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة أنظار جمهور كرة القدم في الولايات المتحدة الأمريكية خلال شهر يوليو الماضي عندما نظمت مبادرة ترويجية موسعة ضمن حملتها السياحية العالمية "حكايتك الاستثنائية" التي تهدف إلى تعزيز مكانة مدينة أبوظبي كوجهة سياحية توفر الكثير من الحكايات والتجارب الفريدة التي تمنح زوارها ذكريات لا تُنسى يحتفظون بها ويتناقلونها مدى الحياة.

أبوظبي تُطلق حملة عالمية مع مانشستر سيتي

وتسعى هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، عبر علاقة التعاون الممتدة مع "نادي مانشستر سيتي لكرة القدم"، إلى دعم هذه الحملة عن طريق الاستفادة من الشعبية العالمية الكبيرة لكرة القدم، وشغف الجمهور بتبادل حكاياتهم عن ناديهم المفضل. وشكلت جولة مانشستر سيتي الصيفية الأخيرة في الولايات المتحدة نقطة انطلاق هذه المبادرة الترويجية.

وشهد برنامج مباريات مانشستر سيتي الإنجليزي في الجولة الصيفية مواجهات مثيرة أقيمت في مدن هيوستن ولوس أنجلوس وناشفيل ضد مانشستر يونايتد وريال مدريد حامل لقب دوري الأبطال الأوروبي وبطل الدوري الإسباني، وتوتنهام هوتسبر، وصيف الدوري الممتاز الإنجليزي.

واستخدمت الهيئة، بصفتها الجهة الراعية للجولة، المباريات الثلاث، التي ارتدى فيها الفريق قمصان تحمل شعار "زوروا أبوظبي"، لتدشين حملتها "حكاية السيتي الاستثنائية" التي تستمر على مدار الموسم وتدعو الجمهور لمشاركة ذكرياتهم وحكاياتهم كمشجعين لنادي مانشستر سيتي، مع فرصة للفوز بالجائزة الكبرى وهي رحلة مدفوعة النفقات بالكامل إلى العاصمة الإماراتية.

ونظمت الهيئة فعاليات حصرية للجمهور قبل المباريات في كل مدينة لضمان حصول المشجعين الأمريكيين على تجاربهم وحكاياتهم الجديدة.

واستضافت الهيئة في مدينة هيوستن الفعالية الخاصة بالجمهور "الصباح مع بول ديكوف"، حيث شارك مهاجم مانشستر سيتي السابق تجربته في جلسة حوارية مفتوحة، قبل الظهور المفاجئ لنجوم الفريق كيفين دي بروين وديفيد سيلفا وجون ستونز إلى جانب النجوم الصاعدة إبراهيم دياز ودانيال جريمشاو.

ثم اغتنم المشجعون واللاعبون على حد سواء الفرصة لرواية حكاياتهم وتجاربهم مع السيتي عبر الإنترنت، حيث شارك العديد من المشجعين في الحدث مثل مارتن بريندرجاست المقيم في هيوستن، وهو في الأساس من مدينة مانشستر، والأسترالي باتريك هولي من سيدني، وإريتشا فاباي من سان خوسيه بكاليفورنيا، وقد يحالفهم التوفيق ويفوز أحدهم بالجائزة الكبرى والطيران في رحلة الأحلام إلى أبوظبي.

ومع وصول الجولة إلى لوس أنجلوس، فاز مشجع السيتي "فان لوك كيتاج" بفرصة مشاهدة مباراة ريال مدريد ومانشستر سيتي، عقب مشاركة حكايته الاستثنائية ضمن المسابقة، والتقى أيضاً نجم الفريق فرناندينيو كجزء من الجائزة التي تنظمها هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة.

وفي ناشفيل، زار وفد الهيئة أليشا وإريك كولمان، اللذين فازا من قبل برحلة إلى أبوظبي ضمن مسابقة لمانشستر سيتي في العام 2015، ومنحهم الوفد بطاقات حضور مباراة السيتي ضد توتنهام هوتسبير وقمصان موقعة من لاعبي الفريق.


تعليقات