حوادث

بالصور.. محاكمة 4 متهمين بسرقة عملة ذهبية ضخمة من متحف في برلين

الجمعة 2019.1.11 06:43 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 51قراءة
  • 0 تعليق
عملة "ورقة القيقب الكبيرة"

عملة "ورقة القيقب الكبيرة"

بدأت السلطات الألمانية، الخميس، في محاكمة 4 رجال متهمين بسرقة عملة ذهبية بحجم غطاء فتحة بالوعة، من أحد أهم متاحف ألمانيا.


وتعتقد السلطات أن عُملة "ورقة القيقب الكبيرة" التي يعتقد أن وزنها 100 كجم، والتي وُصفت يوما بأنها أكبر عملة ذهبية في العالم، تم صهرها بعد سرقتها من متحف "بوده" في برلين في مارس/ آذار 2017.

والعملة التي يزيد قُطرها على نصف متر، ويبلغ سمكها 3 سم مصنوعة من الذهب الخالص شديد النقاء، وهي واحدة من 6 فقط سكتها دار سك النقود الملكية الكندية في عام 2007، وأعارها مالكها إلى المتحف.


وتبلغ قيمتها الاسمية مليون دولار، لكن يعتقد أن قيمتها الفعلية تصل إلى 4 أمثال هذا المبلغ.

وأوضح ممثلو الادعاء أن 3 من المشتبه بهم اقتحموا المتحف من نافذة في طابق علوي واستعانوا بسلم وحبل وعربة يد لاستخراج العملة من خلف زجاج مقاوم للرصاص، أما المشتبه به الرابع كان أحد حراس المتحف واتهم بمساعدتهم.


وكانت موسوعة "جينيس" للأرقام القياسية قد سجلت هذه العملة وقت سكها باعتبارها أكبر عملة ذهبية في العالم، لكن أستراليا سكّت عملة أكبر منها بعد ذلك، وهي، مثل العملات الكندية الأخرى، تحمل صورة الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا.

وطبقاً للإجراءات القانونية الألمانية لم يكشف عن هوية المشتبه بهم، لكن 3 منهم أقارب و3 كانت أعمارهم أقل من 21 عاماً وقت ارتكاب الجريمة، مما يعني أن المحاكمة تجرى في محكمة للقُصّر.


وأخفى المتهمون وجوههم بمجلات لدى دخولهم المحكمة، وأثناء إجراءات المحاكمة، قالت المحكمة إنهم جميعاً يواجهون تهمة السرقة.

ويضم متحف "بوده" واحدة من أكبر مجموعات العملات في العالم وتضم نحو 540 ألف عملة.


تعليقات