حوادث

إسطنبول تهدم وكر "راسبوتين تركيا" بدعوى مخالفة البناء

الجمعة 2018.10.5 10:18 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 295قراءة
  • 0 تعليق
عدنان أوكتار - أرشيفية

عدنان أوكتار - أرشيفية

تعتزم بلدية مدينة إسطنبول التركية، تنفيذ قرار بهدم فيلا "الداعية" المثير للجدل عدنان أوكتار، والملقب بـ"راسبوتين تركيا"، والواقع ضمن حي قنديللي بالمدينة. 

والقرار المذكور متعلق بهدم الفيلا المكونة من 100 غرفة، فضلا عن عدد من المباني، بزعم أنها مبنية بطريقة غير قانونية على الرغم من أن تاريخ إنشائها يعود إلى 30 عاما، حسب العديد من الصحف التركية.

وتتواصل منذ صباح الخميس عملية نقل متعلقات الفيلا، بحضور رجال الشرطة وفرق البلدية وآلات الحفر.

ويأتي قرار الهدم بعد مصادرة شركات أوكتار، وممتلكاته وكذلك القناة التلفزيونية التابعة له.

وكانت السلطات التركية اعتقلت أوكتار و169 آخرين من التابعين له خلال عمليات أمنية، بتهم "التجسس والاستغلال الجنسي للأطفال"، الأمر الذي دفع كثيراً من وسائل الإعلام إلى تلقيبه بـ"راسبوتين تركيا".

وغريغوري راسبوتين، كان راهباً روسيا (1869 – 1916)، اشتهر خلال حكم الإمبراطورية الروسية بالخلاعة والمجون، وخلدته روايات ومؤلفات عالمية كرمز للاستغلال الديني لتحقيق المآرب والأطماع الشخصية.

يذكر أن عدنان أوكتار معروف أيضا باسم هارون يحيى واشتهر بفتاويه المثيرة للجدل وظهوره الإعلامي بصحبة عدد من النساء يتراقصن بملابس خليعة على قناته الخاصة ويطلق عليهن لقب "القطط".

تعليقات