رياضة

أعداد المشتركين في ماراثون أدنوك أبوظبي تتخطى 10 آلاف

الأربعاء 2018.12.5 09:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 140قراءة
  • 0 تعليق
اللجنة المنظمة لماراثون أدنوك أبوظبي

اللجنة المنظمة لماراثون أدنوك أبوظبي

كشفت اللجنة المنظمة لماراثون "أدنوك أبوظبي"، عن تخطي أعداد المشاركين لأكثر من 10 آلاف مشترك، في الحدث الذي يقام بالعاصمة الإماراتية للمرة الأولى في السابع من ديسمبر/كانون الأول الجاري. 

"العين الرياضية" ترصد الاستعداد النهائي لسباق ماراثون أدنوك أبوظبي

وحضر المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر مجلس أبوظبي الرياضي، عارف حمد العواني، الأمين العام للمجلس، وأندريا ترابويو، مدير ماراثون أدنوك أبوظبي، وفيديريكو روزا، مدير المتسابقين المشاركين، بالإضافة إلى نخبة من العدائين أبرزهم: ستانلي بيووت، وماريوس كيبيسيرم، وإيمانويل موتاي، وأبراهام كيبتوم، ويونس تشيبتشي تشومبا.

كما ينضم أيبرا كوما وهيلين بكيلي وماريوس كيبسيريم وأبابيل يشانيه ومريما محمد إلى المجموعة الأولى من العدائين، الذين أُعلن عن مشاركتهم في وقت سابق وعلى رأسهم أبراهام كيبتوم صاحب الرقم القياسي في الماراثون النصفي، ليصل عدد المشاركين من النخبة إلى 40 مشاركاً.

وتعد أبابيل يشانيه من أبرز العداءات اللواتي ستشاركن في سباق النخبة للسيدات، وهي صاحبة المركز الأول عن فئة السيدات في ماراثون إسطنبول النصفي بزمن بلغ 66 دقيقة فقط و22 ثانية.

ورحب عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي، بنجوم السباقات العالمية المشاركين في الماراثون قائلاً: "العدد وصل إلى 10 آلاف مشارك ومشاركة حتى الآن في النسخة العالمية الأولى للماراثون الذي يقوم بشراكة بين مجلس أبوظبي وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)".

وأضاف عارف:"توجيهات سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، والاهتمام الكبير على تحقيق التطور الرياضي، تقودنا لمزيد من الإنجازات الرياضية وتعزيز الشراكات مع جميع الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة والدولية".

أما أندريا ترابويو مدير ماراثون أدنوك أبوظبي، فقال:"من المشجع أن نشهد الآلاف من المشاركين في واحد من السباقات الأربعة في النسخة العالمية الأولى من ماراثون أدنوك أبوظبي، مع العدائين الدوليين الذين سيشاركون في سباق النخبة ومن بينهم حامل الرقم القياسي العالمي للماراثون النصفي".

ومن ضمن فعاليات الماراثون سيشارك الرياضيون العالميون في الترويج لاتباع أنماط حياة صحية وغنية بالحركة البدنية في أوساط سكان أبوظبي، فضلاً عن تشجيع المجتمع المحلي على المشاركة في هذه المناسبة الرياضية التاريخية التي تستضيفها دولة الإمارات العربية المتحدة.

تعليقات