سياسة

"داعش" يتبنى تفجير مسجد شرق أفغانستان

السبت 2018.11.24 09:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 434قراءة
  • 0 تعليق
هجوم إرهابي في أفغانستان- أرشيفية

هجوم إرهابي في أفغانستان- أرشيفية

أعلن تنظيم داعش الإرهابي، السبت، مسؤوليته عن تفجير انتحاري، وقع داخل مسجد مكتظ في قاعدة للجيش الأفغاني، خلال صلاة الجمعة، أسفر عن مقتل 27 جنديا على الأقل. 

ووفق آخر حصيلة، فأصيب 79 عسكريا على الأقل، في التفجير الذي وقع في ولاية خوست (شرق)، في قاعدة عسكرية للجيش الأفغاني.

وأوردت وسائل إعلام ناطقة باسم تنظيم داعش الإرهابي، على حسابها على تطبيق "تلجرام"، أن الهجوم تم بسترة ناسفة. 

وجاء الاعتداء في أعقاب موجة من الهجمات الدامية التي شهدتها أفغانستان خلال الأسابيع الأخيرة.

والثلاثاء، قتل 50 شخصا على الأقل في تفجير انتحاري استهدف لقاءً لكبار علماء الدين في كابول، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الاعتداء.

 ومنذ مطلع 2015 عندما تسلمت القوات المحلية مهامها الأمنية من القوات القتالية لحلف شمال الأطلنطي بقيادة الولايات المتحدة، قُتِل نحو 30 ألف جندي وشرطي أفغاني، وفق ما أعلن الرئيس أشرف غني.

والرقم الذي أعلنه الرئيس الأفغاني أكبر بكثير مما تم الإقرار به من قبل، ويعني أن الخسائر التي تتكبدها القوات الأفغانية تبلغ 20 قتيلا يوميا.

بدوره، أبدى المبعوث الأمريكي إلى أفغانستان زلماي خليل زاد، الأفغاني الأصل، "تفاؤلا حذرا" بإمكانية وضع حد للنزاع قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في 20 أبريل/نيسان 2019.


تعليقات