اقتصاد

مصر تستهدف قيادة التنمية بالقارة السمراء عبر مؤتمر "أفريقيا 2018"

الخميس 2018.12.6 10:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 307قراءة
  • 0 تعليق
مؤتمر أفريقيا 2018

مؤتمر أفريقيا 2018

تنطلق السبت المقبل فعاليات مؤتمر "أفريقيا 2018" من مدينة شرم الشيخ بمصر وتستمر لمدة 3 أيام، تحت رعاية الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ومشاركة كبيرة من رؤساء دول أفريقية والسياسيين والدبلوماسيين والاقتصاديين من القارة السمراء.

وأكد خبراء لـ"العين الإخبارية" أن المؤتمر مهم جدا لمصر، حيث يهدف لتعزيز التعاون الاقتصادي بينها وبين دول القارة الأفريقية.

وقال النائب حاتم باشات وكيل لجنة الشؤون الأفريقية بمجلس النواب المصري، لـ"العين الإخبارية"، إن مصر تخطو بقوة نحو استعادة دورها الريادي في القارة السمراء، موضحا أن انعقاد المؤتمر في مصر له دلالات قوية على تعزيز العلاقات بين مصر وأفريقيا خاصة من الناحية الاقتصادية.

وأوضح النائب المصري أن المؤتمر يهدف إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بين حكومات القارة الأفريقية، ويعكس أهمية خاصة لأنه يعقد قبل تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي في عام 2019، وأكد أن المنتدى يهدف إلى خلق تنمية مستدامة للقارة الأفريقية وتحفيز الاستثمار في القارة، موضحاً أنه سوف يكون هناك مقاومة عنيفة لمصر ولم تكن سهلة وستواجه صعوبات وعقبات، لكن بالتمهيد الذي يحدث الآن وجزء كبير جداً في العلاقات المصرية.

وأعلنت وزارة الاستثمار والتعاون الدولي بمصر حالة الطوارئ قبيل انعقاد المؤتمر، وأكدت أنها تكثف جهودها بشكل كبير لتحقيق نجاحه.

وقالت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، إن مؤتمر أفريقيا يعد من أهم الفعاليات للترويج للاستثمار وريادة الأعمال وتعزيز دور المرأة الاقتصادي، مشيرة إلى أن مصر تستضيف هذا المؤتمر قبل أسابيع من رئاستها الاتحاد الأفريقي.

وأكدت وزيرة الاستثمار أن الرئيس السيسي وضع رؤية طموحة لبرنامج إصلاح اقتصادي واجتماعي شامل، بهدف بناء دولة قوية، وإعادة تصويب مسار الاقتصاد المصري ووضعه على الطريق الصحيح، وفي مقدمة ذلك إصلاح مناخ الاستثمار وبيئة الأعمال من خلال منظومة تشريعية ومؤسسية وهيكلية، وهي خطوات حازت على ثقة المؤسسات الدولية، ومنها البنك الدولي وصندوق النقد الدولي اللذان كانا دائما شركاء استراتيجيين مع الحكومة المصرية، خاصة خلال الآونة الأخيرة.

وأكدت الدكتورة بسنت فهمي، نائبة بالبرلمان المصري وخبيرة في الاقتصاد، أن مصر تسعى لتحقيق أعلى معدلات النمو في القارة الأفريقية عن طريق الاستثمار، مشيرة إلى أن المناخ في القارة السمراء محفز جدا، وأن مصر مؤهلة للقيادة في الوقت الحالي.

وأشارت عضو اللجنة الاقتصادية بالبرلمان إلى أن منتدى أفريقيا 2018 له أهمية كبيرة، حيث سيحضره عدد من رؤساء الدول الأفريقية، وسيتناول موضوعات مهمة، تتعلق بكيفية تحقيق النمو الاقتصادي في القارة الأفريقية، ومن أهم الموضوعات التي سيتناولها المنتدى الهجرة غير الشرعية ومواجهة الإرهاب.

ويعقد مؤتمر أفريقيا 2018 تحت عنوان "القيادة الجريئة والالتزام الجماعي: تعزيز الاستثمارات البينية الأفريقية"، بالشراكة بين الوكالة الإقليمية للاستثمار التابعة لمنظمة الكوميسا مع الاستثمار والتعاون الدولي بمصر، وهي النسخة الثالثة للمؤتمر، وتستمر فعالياتها خلال الفترة من 7 إلى 9 ديسمبر الجاري.

تعليقات