سياسة

مسؤول بالخارجية الأمريكية: 40 ألف إرهابي يبحثون عن سوريا جديدة

الجمعة 2019.3.8 10:19 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 789قراءة
  • 0 تعليق
السفير ناثان ساليس منسق مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأمريكية

السفير ناثان ساليس منسق مكافحة الإرهاب في وزارة الخارجية الأمريكية

قال السفير ناثان ساليس، منسق مكافحة الإرهاب بوزارة الخارجية الأمريكية، إن هناك ٤٠ ألف إرهابي رصدتهم استخبارات الولايات المتحدة يبحثون الآن عن سوريا جديدة لممارسة أعمالهم الإرهابية والإجرامية. 

وأكد ناثان، في ندوة بمنظمة هرتتج المعنية برصد المنظمات الإرهابية في العاصمة الأمريكية واشنطن، أن الاستخبارات الأمريكية في سوريا والعراق لديها معلومات موثقة عن الجماعات الإرهابية وأعمالهم والإجرامية، كما تم رصد جزء كبير من أسماء المشاركين فيها. 

وذكر، في الندوة التي عقدت تحت عنوان "الخطوات التالية للإرهاب المتنقل"، أن هناك مجموعات كبيرة من الإرهابيين فرت من سوريا، وتقوم الآن بأعمال طبيعية كغطاء، حتى تتاح لهم الفرصة لممارسة الإرهاب من جديد بعد توحيد الصفوف.  

وأوضح منسق مكافحة الإرهاب في الخارجية الأمريكية أنه منذ الـ١١ من سبتمبر/أيلول كان لدى الولايات المتحدة مشكلة كبيرة في تتبع الجماعات الإرهابية، خصوصا أنها تتنقل، لكنها قللت المخاطر بشكل كبير. 

وقال ناثان إن بلاده استحدثت أنظمة جديدة للتتبع ورصد كل من يقدم على تأشيرة دخول إلى أراضيها، وفرضت على معظم الدول المتعاونة معها في برنامج الإعفاء من تأشيرات الدخول visa waiver تقديم معلومات محددة عن القادمين بما فيها بصمات الأصابع. 

وأوضح أن واشنطن تلزم جميع شركات الطيران التي تصل إلى الولايات المتحدة بتقديم معلومات كاملة عن المسافرين قبل وصولهم، حتى تقوم أنظمة الكشف عن الإرهابيين بتتبعهم.

تعليقات