سياسة

ترامب لا يمانع التحدث هاتفيا مع "رجل الصواريخ"

الأحد 2018.1.7 11:46 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 379قراءة
  • 0 تعليق
كيم جونج-أون ودونالد ترامب

كيم جونج-أون ودونالد ترامب

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه لا يمانع من التحدث هاتفيا مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، الذي يلقبه بـ"رجل الصواريخ". 

وأضاف ترامب في تصريحات صحفية، إنه يأمل من نجاح المحادثات التي تعقد حاليا بين كوريا الشمالية والجنوبية، مؤكدا استعداده للحديث إلى كيم لكن وفقا لشروط مسبقة.

وتابع "المحادثات بين الكوريتين ربما تسفر عن تخفيف حدة التوتر وهذه الانفراجة الدبلوماسية جاءت نتيجة لضغوطه المستمرة".

وأكمل "كيم يعلم أنني لا أمزح أنا لا أمزح ولو قليلا ولو لواحد في المئة هو يفهم ذلك".

وقال "إذا خرجت تلك المحادثات بشيء فسيكون أمرا عظيما للبشرية كلها، سيكون أمرا عظيما للعالم أجمع".

ووافقت كوريا الشمالية يوم الجمعة على إجراء محادثات رسمية مع كوريا الجنوبية هذا الأسبوع للمرة الأولى منذ أكثر من عامين.

ومن المتوقع أن تتناول المحادثات بين الكوريتين دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي تستضيفها كوريا الجنوبية الشهر المقبل والعلاقات بين الدولتين.

وذكرت وزارة الوحدة في كوريا الجنوبية أن بيونج يانج أعلنت عن قائمة من 5 مسؤولين سيمثلونها في المحادثات.


تعليقات