اقتصاد

افتتاح ملتقى الصيرفة والأعمال العربي - الصيني في بيروت

الثلاثاء 2018.11.13 10:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 135قراءة
  • 0 تعليق
افتتاح ملتقى الصيرفة والأعمال العربي الصيني

افتتاح ملتقى الصيرفة والأعمال العربي الصيني

عقد اتحاد المصارف العربية في بيروت، الثلاثاء، بالتعاون مع منظمة التعاون المالي الآسيوي، ملتقى الصيرفة والأعمال العربي - الصيني، بعنوان "تفعيل مبادرة الحزام والطريق"، بحضور سفير الصين لدى لبنان وانغ كيجيان، وأمين عام اتحاد المصارف العربية وسام فتوح، وأصحاب مؤسسات مصرفية وصيرفة وفاعليات اقتصادية ومالية.

وتحدث في حفل افتتاح فعاليات الملتقى رئيس مجلس إدارة مجموعة "فرنسبنك" عدنان القصار، حيث أكد في كلمته "استراتيجية العلاقات العربية - الصينية"، داعياً إلى "تعزيز كل سبل التعاون والشراكات والعلاقات بين الصين والعالم العربي، بالتعاون مع القطاع المصرفي، الذي يلعب دورا محوريا في ترسيخ مثل هذه الروابط".

بدوره، شدد الأمين العام لمنظمة التعاون المالي الآسيوي زيبنغ يانغ على "الحاجة الملحة إلى توثيق التعاون ما بين الصين والعالم العربي على صعيد القطاعات المصرفية والمالية والتجارية"، داعياً المصارف والجمعيات العربية "إلى الانضمام إلى عضوية منظمة التعاون المالي الآسيوي".

وأعلن أمين عام غرفة التجارة الدولية لطريق الحرير، لي زونيانغ، عن "خطة الغرفة لإنشاء منصة مالية عربية - صينية مخصصة لتمويل مشاريع البنية التحتية في العالم العربي، منوهاً بمساهمات القصار في "تعزيز مصالح العالم العربي وتوطيد العلاقات العربية - الصينية".

وأوضح محمد الجراح الصباح رئيس مجلس إدارة اتحاد المصارف العربية، أن "الملتقى يهدف إلى إيجاد آلية ومنصة للمناقشات حول مجالات الشراكة الجديدة بين الصين والدول العربية ضمن مبادرة الحزام والطريق وتعزيز التعاون الصيني - العربي المتنامي، الذي يتجلى في الاستثمارات والمشروعات الصينية المختلفة في العديد من الدول العربية".

وأثنى الصباح على "العلاقات العربية - الصينية التاريخية"، مشيراً إلى أن "المبادئ والمصالح المشتركة بين الجانبين، التي تترسخ يوماً بعد يوم، تستند بشكل كبير إلى المبادرات الرسمية الصينية تجاه المنطقة العربية".

وشدد النائب الأول لحاكم مصرف لبنان رائد شرف الدين على "الثقة التي يواصل بها مصرف لبنان إدارة وصون الاقتصاد اللبناني"، مؤكداً أن "القطاع المصرفي اللبناني لا يزال هو المحرك الرئيسي للاقتصاد اللبناني".

وركز على "القوانين الحازمة والإدارة الحكيمة والرؤية الثاقبة لمصرف لبنان، كما والتدابير الهادفة إلى تعزيز الشفافية والامتثال".

وشهد افتتاح المنتدى توقيع مذكرتي تفاهم مع مجموعة "فرنسبنك"، الأولى من وزارة الصناعة اللبنانية والثانية من منظمة التعاون المالي الآسيوي، كما تقرر خلال أعمال المؤتمر إنشاء البنك العربي الصيني للاستثمار.

تعليقات