ثقافة

4 معارض فنية في مركز الشارقة لفن الخط العربي

الإثنين 2017.12.18 03:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 993قراءة
  • 0 تعليق
مهرجان الفنون الإسلامية

مهرجان الفنون الإسلامية

احتضن مركز الشارقة وجمعية الإمارات لفن الخط العربي والزخرفة الإسلامية وبيوت الخطّاطين، 4 معارض فنية،  افتتحها محمد إبراهيم القصير، المنسق العام لمهرجان الفنون الإسلامية مدير إدارة الشؤون الثقافية في دائرة الثقافة، ضمن مهرجان الفنون الإسلامية، وشارك بها 8 فنانين قدموا ما يقارب 90 عملاً فنياً عاينت التجديد في الخط الأصيل.

وجاء المعرض الأول تحت عنوان "أثر عشق" للخطّاط العراقي مثنى العبيدي، تضمن 26 عملاً فنياً تميّزت في فن الخط العربي، وحمل المعرض الثاني عنوان "ومضات كوفية" للخطّاط السوري محمد رضا بلال قدم 24 لوحةً تميّزت في الخط الكوفي. 

أما ثالث المعارض فجاء بعنوان "الحلية النبوية" للخطاطيّن العراقييّن أحمد ومحمود العمري و كشفا عن أعمال يدوية بالغة الدقّة بين 15 لوحة ضمها المعرض، فيما جاء آخر المعارض بعنوان "التجديد في اللوحة الخطية" لأربعة خطّاطين، هم المغربي محمد بستان والسوداني تاج السر حسن، والمصري يسري المملوك والسوري خالد الساعي، وقدموا شروحات مفصلة عن أعمالهم المعروضة التي تجاوزت الـ"25" عملاً تنوعت بين الأعمال البصرية والخطية، مؤكدين أن الحروف تقوم مقام الشخوص في لوحة الخط العربي الذي ينطلق من جوهر الفن الإسلامي.

وأعرب خالد الجلاف عن سعادته لاحتضان الجمعية واحدا من معارض المهرجان، مؤكداً أن الوصول إلى الدورة العشرين من مهرجان الفنون الإسلامية دليل على استمرارية المهرجان ونجاحه.

تعليقات