صحة

الهلال الأحمر الإماراتي يمول أول مؤتمر عن "التوحد" في عدن

الأحد 2018.4.29 09:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 266قراءة
  • 0 تعليق
طفل مصاب بالتوحد - أرشيفية

طفل مصاب بالتوحد - أرشيفية

انطلقت، الأحد، فعاليات المؤتمر الأول لاضطرابات طيف التوحد تحت شعار "نحو غد واعد" في عدن، بتمويل من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

يشارك في المؤتمر الذي تنظمه جمعية أطفال عدن للتوحد، تحت رعاية وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل اليمنية، 69 شخصًا يمثلون قطاعات الصحة والتربية والشؤون الاجتماعية والعمل وعدد من منظمات المجتمع المدني في عدن.

وأشاد عصام وادي ممثل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل في عدن، في كلمته خلال افتتاح المؤتمر بالدعم الذي تقدمه الإمارات عبر ذراعها الإنسانية فريق هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في عدن لكافة أنشطة جمعية التوحد، إضافة إلى عمليات الإغاثة الإنسانية الأخرى التي تقدمها للشعب اليمني.

من جانبها، ثمّنت عبير اليوسفي رئيسة جمعية أطفال عدن للتوحد الدعم السخي الذي تقدمه "أم الإمارات" الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، ومن خلال ذراع الإمارات الإنساني هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لكل أنشطة الجمعية.

وأعربت اليوسفي عن شكرها وتقديرها للمواقف الإنسانية لدولة الإمارات وقيادتها الداعمة باستمرار للشعب اليمني والوقوف إلى جانبه لتجاوز محنته.

ويرتكز المؤتمر على ثلاثة محاور أساسية هي: الطبي والتربوي التعليمي والاجتماعي السلوكي.

ويهدف إلى تقديم الخبرات المحلية في مجالات التوحد التي تسهم بتطوير برامج وخدمات أطفال التوحد والقائمين عليها، والتماشي مع التوجهات العالمية الحديثة في برامج وخدمات علاج وتعليم وتأهيل وتمكين أطفال التوحد وتدريبهم،بالإضافة إلى تبادل الخبرات وتطوير قاعدة المعلومات وتشجيع التواصل البناء بين العاملين في هذا المجال.

وبدأ المؤتمر بعرض فيلم عن نشاط هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في عدن، وبيّن العديد من الأعمال الإنسانية والاجتماعية التي قام بها ونفذها فريق الهيئة في محافظات عدن ولحج والضالع وتعز وأبين.

كما تم عرض فيلم وثائقي بعنوان "كيف كنا وكيف أصبحنا" استعرض مراحل من البناء وإعادة تأهيل الجمعية والدعم السخي الذي قدمته هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بعدن لجمعية أطفال عدن للتوحد.


تعليقات