ثقافة

مهرجان "البستان" اللبناني يحتفي بالموسيقار "باخ"

الخميس 2018.2.15 12:05 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 280قراءة
  • 0 تعليق
مهرجان البستان الموسيقي في لبنان-أرشيفية

مهرجان البستان الموسيقي في لبنان-أرشيفية

احتفى لبنان بالموسيقار الألماني يوهان سباستيان باخ، الثلاثاء، في أمسية ضمن فعاليات مهرجان البستان الموسيقي الشتوي في دورته الـ25. 

وتوافد عشاق الموسيقى ودبلوماسيون ومسؤولون وفنانون وشخصيات عامة على مسرح فندق البستان في بيت مري بجبل لبنان، لمواكبة الحدث الفني الذي استمر على مدى أكثر من ساعتين.

واختار المهرجان المخصص للموسيقى الكلاسيكية أعمال باخ "1685-1750"، محوراً لحفلاته التي تضم نخبة من أبرز العازفين والفنانين من أنحاء العالم.

وفاجأت لجنة المهرجان جمهورها بحفل افتتاح غير تقليدي، جمع فيها موسيقى باخ وأغنيات من التراث العالمي، وأصوات مبدعة لسبعة شبان وشابات بريطانيين ضمن فرقة "ذي سوينجلز" في قالب عصري بديع.

وتستعين الفرقة الحائزة على أربع جوائز "جرامي"، والتي أحيت حفلات على أهم مسارح العالم، بحناجر وأفواه وأحاسيس أفرادها لتشكيل مقطوعات موسيقية متناغمة، فيشعر المستمع كأنه أمام أوركسترا كاملة ضخمة.

ويعود تاريخ "ذي سوينجلز" إلى عام 1962، حين أسس وارد سوينجل فرقة "ذي سوينجل سينجرز" في باريس، لإعادة أداء مقطوعات كلاسيكية عريقة وخصوصاً لسباستيان باخ، بصيغة الجاز.

وغنّت الفرقة قصائد بالإنجليزية من التراث الأفغاني والصيني والبريطاني والفلبيني والهندي والروسي والأمريكي والبرتغالي.

ويستضيف المهرجان أسماء موسيقية لامعة عالمياً، منها: الكونتر تينور "صوت الرجال الأكثر ارتفاعاً في الغناء، الألماني الشهير أندرياس شول، والإيطالي أوتافيو دانتوني، والفرنسيين جان روندو وفيكتور جوليان-لافريير، والإيراني ماهان أصفهاني.

ويستمر المهرجان حتى 21 فبراير/شباط الجاري، ويشمل 25 حفلاً موسيقياً متنوعاً، وتتوزع الحفلات على مسارح وكنائس في مختلف المناطق اللبنانية.

كما تشمل أنشطة المهرجان، تنظيم دورات مجانية لطلاب الموسيقى الموهوبين في لبنان يقدمها موسيقيون متخصصون، مثل عازف البوق سيمون مانداي، وعازف التشيلو ستيفن إسيرليس.


تعليقات