مجتمع

بدر العلماء: المعرفة والإبداع والابتكار ثروتنا للأجيال المقبلة

الأربعاء 2018.12.5 12:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 65قراءة
  • 0 تعليق
بدر العلماء خلال جلسته بقمة المعرفة

بدر العلماء خلال جلسته بقمة المعرفة

أكد بدر العلماء، رئيس وحدة الطيران والدفاع بشركة مبادلة للاستثمار، أن الهدف السامي الذي رسمه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لخدمة الإنسانية ليس عن طريق المال؛ ولكن من خلال الابتكار والإبداع لأن ذلك ما سيدوم ويبني المعرفة ويصنع الثروة الحقيقية للأجيال المقبلة، لافتاً إلى أن رؤية الإمارات 2021 وأبوظبي 2030، تتحدثان عن خلق الاقتصاد المعتمد على المعرفة وليس على النفط. 

جاء ذلك في جلسة بعنوان "الابتكار الاجتماعي" ضمن فعاليات الدورة الخامسة من قمة المعرفة التي انطلقت في دبي الأربعاء، تحت شعار "الشباب ومستقبل اقتصاد المعرفة"، وتستمر يومين في مركز دبي التجاري العالمي.



وقال بدر العلماء: "نحن مؤمنون كثيرا بما يراه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إلى جانب إيماننا بإمكانياتنا لخدمة شعوب أخرى لبناء الاقتصاد والكفاءات وتطوير المجتمعات، فدولة الإمارات لا تعالج التحديات والمشاكل الموجودة محليا فقط، ولكن نحاول طرح الحلول للخارج لأن مساعدة الآخرين يخدمنا بشكل غير مباشر، واستطاعت مبادرة محمد بن راشد للازدهار العالمي حل المشاكل الموجودة في أكثر من مكان في العالم من خلال الابتكار الاجتماعي، وطرح حلول للمناطق التي تعاني الفقر والجوع".


وعن تجربته كرئيس مجلس إدارة شركة ستارتا للتصنيع، قال بدر العلماء: "هنا في الإمارات توجهنا إلى العين حيث الصحراء وفي عام 2009 عرفنا أننا سنبني في منتصفها مصنعا لقطع هياكل وأجنحة وقطع غيار الطائرات، وكوننا فريق عمل إماراتيا خلال 10 أشهر، وكنا الوحيدين/ فليس هناك مصنع في العالم يصمم مثل هذه القطع، ومن هنا بنينا كفاءات إماراتية تستطيع تصنيع ذيول للطائرات بشكل حصري، باستخدام القماش، فقد كانت تجربة بحق ملهمة"، مشيراً إلى وجود فريق نسائي يدير المهام الإنتاجية في كل ركن من أركان المصنع، وهو ما يعتزون به كثيرا.


وأضاف: "ولأننا نرى أن العالم يتطور ويدخل في مرحلة الثورة الصناعية الرابعة، قررنا أن نطور أنفسنا من خلال التوجه نحو الطباعة ثلاثية الأبعاد، وكان أول إنجاز في منطقة الخليج لطباعة قطع داخلية لطيران الاتحاد على طائرات إيرباص وبوينج، إلى جانب تأسيس غرفة نظيفة لتصنيع قطع غيار الطائرات".


تعليقات