رياضة

جماهير بايرن ميونيخ تجدد رفضها لأموال قطر

الأحد 2018.4.29 02:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 367قراءة
  • 0 تعليق
جماهير بايرن ميونيخ - أرشيفية

جماهير بايرن ميونيخ - أرشيفية

جددت جماهير نادي بايرن ميونيخ رفضها للأموال القطرية المقدمة من أجل رعاية العملاق البافاري، والتي من الممكن أن تنعش خزينة النادي بملايين الدولارات سنويا، في ظل شبهات الفساد التي تحيط بهذه الأموال، وسياسات قطر الداعمة للإرهاب.

وكانت إحدى روابط الجماهير المشجعة لنادي البايرن والتي تدعى "الفخر الأحمر" قامت بردة فعل غاضبة ضد تصريحات كارل هاينز رومينيجه الرئيس التنفيذي للنادي، على هامش لقاء الفريق مع فيردر بريمن في يناير الماضي؛ حيث قامت بوضع صورة لرومينيجه وفي أعينه حبات من الطماطم، في إشارة تعني عدم رؤيته للأمور الجلية والواضحة بشدة، والتي من بينها المعاناة التي يجدها عمال بناء الملاعب في قطر استعدادا لمونديال 2022، والتي نالت سخط العديد من منظمات حقوق الإنسان العالمية.

وقامت جماهير البايرن بذلك لعدة أسباب، أهمها ما قال رومينيجه وقتها عن أن: "وضع العاملين في قطر قد تحسن من خلال كرة القدم، على الرغم من أنهم لا يزالون يستحقون الحصول على الأفضل"، مستندا في تعليقاته على حديث له مع سيجمار جابريل وزير الخارجية الألماني.

وتواجه قطر انتقادات حادة بسبب اتهامات بانتهاكات لأوضاع العاملين في بناء ملاعب كأس العالم 2022 من قبل منظمات حقوق الإنسان، بجانب الاتهامات لها بدعم المنظمات الإرهابية؛ ما دفع عدة دول عربية كبرى على رأسها السعودية والإمارات ومصر إلى اتخاذ قرار بمقاطعتها.

من جانبه، يقول ريك جوشوا أحد القادة البارزين في رابطة "التنين الأحمر" الداعمة للبايرن: "بالنسبة لعدد كبير من المشجعين، الرعاية القطرية أمر سلبي".

وأضاف: "أنا لا أحبذ التعاملات القطرية بسبب قضايا حقوق الإنسان والظروف المريبة المحيطة بمنح قطر استضافة كأس العالم".

وتواجه قطر تهم فساد متعلقة بملف حصولها على حق استضافة كأس العالم 2022 ومنحها رشوة لأعضاء اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي "فيفا".

وقام مطار حمد الدولي في أغسطس 2017 بتمديد عقد الرعاية لبايرن ميونيخ من خلال عقد بقيمة 10 ملايين يورو سنويا، مقابل وضع شعار الشركة على ذراع قميص البايرن، ليس هذا فحسب بل إن قطر تمتلك 14.6% من شركة فولكس فاجن الألمانية الشهيرة، بينما تمتلك "أودي" التابعة لفولكس فاجن 8.3% من البايرن.

تعليقات