فن

فيفتي سنت يكتشف أنه مليونير بيتكوين بالصدفة

الجمعة 2018.1.26 05:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1091قراءة
  • 0 تعليق
مليونير بالصدفة

فيفتي سنت مليونير البيتكوين

تحول مغني الراب الأمريكي الشهير "فيفتي سنت" إلى مليونير بالعملة المتداولة إلكترونيا "بيتكوين" بالصدفة، وذلك بفضل بعض مبيعات ألبوم منسية منذ فترة طويلة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، نقلا عن موقع"تي أم زد" الفني الأمريكي، أنه في عام ٢٠١٤، أصدر فيفتي سنت ألبوم "الحيوان الطموح" وأصبح أول فنان يقبل بالبيتكوين كوسيلة للدفع.

وتلقى مغني الراب أكثر من ٧٠٠ بيتكوين بناء على الصفقة، ولكن بعد ذلك نساها تماما، ويوازي ذلك الآن ٧-٨ ملايين دولار. وفي عام ٢٠١٤، كان البيتكوين الواحد يعادل ما يقرب من ٦٦٢ دولار، ولكنه يوازي حوالي ١١٢٠٠ دولار حاليا.

فيفتي سنت

وقال المغني على انستقرام، مؤكدا الخبر: "ليس سيئا بالنسبة لفتى من الجنوب، وأنا فخور جدا بنفسي".

ونشر المغني أيضا صورا لنفسه على انستقرام محاطا بالبيتكوين، مع تعليق: "هل يريد أي شخص بعضا من العملة؟ أعلم أن ذلك لا يعجبكم لكن اعذروني فأمامي حقيبة منشغل بها".

وعلى مدى الأشهر الـ١٢ الماضية، حصل العديد من المشاهير على أموال للترويج لمختلف العملات الافتراضية على وسائل التواصل الاجتماعي. وفي سبتمبر الماضي، روج نجم هوليوود الممثل جيمي فوكس لبيع هذه العملات. وفي أكتوبر أسس مغني الراب الأمريكي "جوست فيس كيلا" شركة ناشئة تهدف إلى تطوير شبكة من أجهزة الصراف الآلي لتحويل هذه العملات الافتراضية لنقد يمكن سحبه.

تعليقات